سياسة

مقتل عدد من قيادات "الشباب" الإرهابية في غارة بوسط الصومال

الأربعاء 2018.10.31 07:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 393قراءة
  • 0 تعليق
حركة الشباب الإرهابية

حركة الشباب الإرهابية

أكدت مصادر ووسائل إعلام محلية، الثلاثاء، أن غارة جوية يرجح أنها أمريكية قصفت اجتماعاً يضم قيادات من حركة الشباب الإرهابية، الثلاثاء، بمنطقة "عيلطير" الواقعة على بعد 60 كم غرب بلدوين مركز إقليم هيران وسط الصومال.  

وأوضحت مصادر خاصة لـ"العين الإخبارية"، أن "الضربة قتلت أكثر من 10 قيادات ومقاتلين يتبعون الحركة الارهابية كانوا موجودين في الاجتماع".

وأكدت مصادر أن "قيادات الحركة الإرهابية منعت سكان المنطقة المستهدفة من الخروج من منازلهم عقب الغارة".

ورجحت مصادر أن "قيادات من داخل الحركة الإرهابية أبلغت الأجهزة الأمنية بمكان الاجتماع".

وعززت المصادر أن تكون الطائرات تابعة للقيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا "أفريكوم"، التي تشن منذ أسابيع غارات جوية على مواقع حركة الشباب في الأقاليم الوسطى في الصومال.

وتأتي الغارة بعد يوم من استهداف الحركة الإرهابية لقافلة تابعة للقوات الإثيوبية العاملة ضمن قوات بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال (أميصوم) بتفجير لغم أرضي تم زرعه في طريق رئيسي بمحافظة هيران.


تعليقات