تكنولوجيا وسيارات

ناسا: ثقب الأوزون في طريقه للتعافي

السبت 2018.1.6 06:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2218قراءة
  • 0 تعليق
ثقب الأوزون - أرشيفية

ثقب الأوزون - أرشيفية

كشفت دراسة حديثة لإدارة الطيران والفضاء الأمريكية "ناسا" أن ثقب الأوزون ربما يتعافى.

ويدرس العلماء في "ناسا"، باستخدام قياسات من القمر الصناعي "أورا"، مستويات ومناسيب الكلور داخل ثقب الأوزون فوق القارة القطبية الجنوبية على مدى السنوات القليلة الماضية.

وأوضحت نتائج الدراسات أن مستويات الكلور في الثقب آخذة في التناقص، مضيفة أن ذلك دليل قاطع على نجاح بروتوكول "مونتريال" بشأن المواد التي تستنفد طبقة الأوزون.

وأشارت الدراسة إلى تراجع الكمية المستنفدة من الأوزون بنسبة 20% تقريباً خلال فصل الشتاء فوق القارة القطبية الجنوبية مقارنة بعام 2005، وهي السنة الأولى التي قام فيها القمر الصناعي "أورا" بأخذ قياسات الكلور.

وينص بروتوكول مونتريال عام 1987 على حظر المواد الكيميائية التي تدمر طبقة الأوزون الواقية للأرض، مثل مركبات الكلورو فلورو كربون، التي كانت تستخدم في السابق في أجهزة التبريد ومحركات الدفع والمبيدات.

تعليقات