تكنولوجيا

إنفوجراف.. 6 مهام في 5 أيام بعد إطلاق القمر "خليفة سات"

الأحد 2018.10.28 09:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 163قراءة
  • 0 تعليق
القمر الصناعي الإماراتي خليفة سات

القمر الصناعي الإماراتي خليفة سات

تطلق الإمارات، الإثنين، القمر الصناعي "خليفة سات"، أول قمر صناعي يُصنع بخبرات وأيادٍ محلية بنسبة 100%، إلى مداره، مدشنة بذلك عهد التصنيع الفضائي الكامل.

ومع وصول "خليفة سات" إلى مداره يرتفع عدد الأقمار الصناعية الإماراتية إلى 9 أقمار، ما يعد خطوة متقدمة جدا نحو تحقيق هدفها المعلن بإطلاق 12 قمرا صناعيا بحلول 2020، وتحول قطاع الفضاء إلى أحد أهم القطاعات الاقتصادية والاستثمارية في الدولة.

‎وبمجرد دخول "خليفة سات" إلى مداره المنخفض حول الأرض، على ارتفاع 613 كيلومترا تقريبا، يبدأ القمر الصناعي عمله لالتقاط صور فضائية للأرض وإرسالها إلى محطة التحكم الأرضية داخل مركز محمد بن راشد للفضاء؛ ليلبي احتياجات المؤسسات الحكومية والتجارية حول العالم.

ويتيح القمر الصناعي للدولة تقديم خدمات تنافسية في قطاع الصور الفضائية على مستوى العالم، ومن المقرر أن تستخدم صوره في مجموعة متنوعة من متطلبات التخطيط المدني، والتنظيم الحضري والعمراني، ما يتيح استخداما أفضل للأراضي وتطوير البنية التحتية في الإمارات، ويساعد على تطوير الخرائط التفصيلية للمناطق المراد دراستها، ومتابعة المشاريع الهندسية والإنشائية الكبرى.


تعليقات