رياضة

"لعنة برشلونة" تلاحق ماتيو في البرتغال

الأحد 2017.7.16 07:05 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 745قراءة
  • 0 تعليق
انتقادات لاذعة لماتيو بعد مباراته الثانية مع لشبونة

جيريمي ماتيو

يبدو أن مشوار الفرنسي جيريمي ماتيو مدافع برشلونة السابق المنتقل إلى سبورتينج لشبونة البرتغالي, لن يكون سهلاً كما توقع البعض, وذلك بعدما تعرض لانتقادات لاذعة, عقب خسارة الفريق أمام بازل السويسري ودياً (2-3).

سبورتنج لشبونة يخلّص برشلونة من مدافعه

وشارك ماتيو في التشكيلة الأساسية لسبورتينج لشبونة أمام بازل, لكنه قدّم مردوداً سيئاً وفق وصف الصحف البرتغالية, وكان أحد الأسباب وراء الخسارة التي مني بها الفريق.

وأوضحت التقارير أن المدافع الفرنسي كان بطئ  الحركة خلال المباراة, كما أن تمركزه في الهجمات ضد فريقه لم يكن صحيحاً, ليتم وصفه بأنه أحد أسوأ التعزيزات للفريق حتى الآن في الانتقالات الصيفية.

وتعتبر ودية بازل, المباراة الثانية لماتيو مع لشبونة في الجولة الاستعدادية للموسم الجديد 2017-2018, بعدما قدّم عرضاً جيداً أمام فنربخشة التركي (2-1), ونال رضا مدربه جورجي خيسوس, لكن على ما يبدو أن موقعة بازل بدأت تكشف عن عيوب اللاعب.

يشار إلى أن ماتيو انضم للفريق البرتغالي خلال الانتقالات الصيفية الجارية, من برشلونة، بعقد مدته موسمين عقب رحيله عن الفريق الكتالوني.

وحظي ماتيو بالكثير من الانتقادات خلال وجوده في برشلونة ولم يحظ أبدا بمكان ثابت في التشكيل الأساسي للفريق الكتالوني حتى مغادرته الكامب نو غير مأسوفا عليه مع نهاية الموسم الماضي.

تعليقات