سياسة

السودان يعزز علاقات التعاون مع الائتلاف الحاكم بإثيوبيا

الجمعة 2018.10.5 09:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 346قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس السوداني عمر البشير ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد - أرشيفية

الرئيس السوداني عمر البشير ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد - أرشيفية

أعلن نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني السوداني الحاكم للشؤون التنظيمية والسياسية، فيصل إبراهيم، أن الحزب يعتزم توقيع مذكرة تفاهم مع الائتلاف الحاكم في إثيوبيا (الجبهة الثورية الديمقراطية الشعبية)، بهدف زيادة التعاون المشترك بين الحزبين.

وقال فيصل إبراهيم في تصريحات لوكالة الأنباء الإثيوبية إنه من المتوقع أن يوقع الطرفان على مذكرة التفاهم في شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، ما يساهم في تعزيز علاقات التعاون المشتركة بين البلدين في مختلف المجالات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية.

 وأضاف إبراهيم خلال حضوره المؤتمر العام الـ11 للائتلاف الحاكم بإثيوبيا أنه "خلال زيارتنا الأخيرة إلى أديس أبابا، اقترحنا إمكانية توقيع مذكرة تفاهم مع الشركاء في إثيوبيا، وأعتقد أننا سننظر في الشهر المقبل حول الاتفاق والتوقيع في أديس أبابا أو الخرطوم، وسنبحث عن برامج حقيقية وفعالة تعزز التضامن بين الطرفين".

ووجه إبراهيم الدعوة إلى الائتلاف الحاكم في إثيوبيا إلى المشاركة في مؤتمر حزب المؤتمر الوطني الخامس الذي سيُعقد في الأسبوع الأول من أبريل/نيسان المقبل في العاصمة السودانية الخرطوم.

وأشار إلى أن المؤتمر القادم لحزب المؤتمر الوطني سيختار خلال انعقاده رئيس الحزب والمرشح الرئاسي للانتخابات الوطنية لعام 2020، مشيدا في الوقت نفسه بالعملية السياسية الشفافة في إثيوبيا التي وصفها بأنها "مثال جيد للديمقراطية في أفريقيا".

وأوضح "أعتقد أن إثيوبيا هي الآن مثال جيد للديمقراطية والتضامن والوحدة والتنمية، وننظر إلى إثيوبيا باعتبارها أحد اللاعبين الرئيسيين في مسار السلام والاستقرار في القرن الأفريقي".

وأكد أن إثيوبيا هي جهة فاعلة رئيسية في كل من الهيئة الحكومية الدولية للتنمية (إيجاد) والاتحاد الأفريقي، مشيرا إلى أهمية إدراك حقيقة ما يجري في إثيوبيا من خلال مجهودات الائتلاف الحاكم.

تعليقات