اقتصاد

السودان يقول إنه تسلم ودائع مالية

الأحد 2017.8.13 11:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 722قراءة
  • 0 تعليق
متعاملون في مصرف سوداني - أرشيف

متعاملون في مصرف سوداني - أرشيف

أعلن عبد الرحمن ضرار وزير الدولة بالمالية السودانية، وصول ودائع مالية -لم يحدد مصدرها-  إلى بلاده سيتم ضخها للمصارف.

ونقلت وسائل إعلام سودانية عن ضرار قوله: "سيتم اتخاذ إجراءات من شأنها أن تؤدي إلى انخفاض سعر العملات الأجنبية أمام العملة المحلية".

وأشار إلى زيادة في الإيرادات بنسبة 33% في النصف الأول للأداء المالي، مبينا أن تلك الزيادة جاءت من مصادر حقيقية رغم تأثير تمديد رفع العقوبات الاقتصادية على بقية القطاعات الأخرى.

وقال إن الوضع الاقتصادي والمالي في السودان يسير بصورة جيدة، مبينا أن أداء الموازنة يشير إلى الحدود الآمنة، موضحا أن عجز موازنة هذا العام لا يزال في حدود العجز الآمن ولا خوف عليها.

وتلقى الاقتصاد السوداني الذي يواجه صعوبات ضربة جديدة بعدما أرجأت الولايات المتحدة قرارا برفع العقوبات المفروضة على البلاد، وهو ما أدى إلى هبوط العملة المحلية وارتفاع الأسعار وتوقف مبيعات شركات.

وأرجأت الولايات المتحدة قبل أسابيع قرارا بشأن ما إذا كانت سترفع بشكل دائم عقوبات اقتصادية مستمرة منذ 20 عاما أم لا، وهي عقوبات أضرت باقتصاد السودان وعزلته عن النظام المصرفي العالمي.

وبلغ متوسط سعر الدولار 7.7 جنيه سوداني وفقا لوكالة الأنباء السودانية، وفي السوق غير الرسمية بلغ الدولار عقب تمديد العقوبات الأمريكية 21 جنيها.

ودفع نقص حاد في العملة الصعبة لأشهر أنشطة الأعمال إلى اللجوء للسوق السوداء للحصول على الدولارات اللازمة للاستيراد.

تعليقات