سياسة

"الحشد" يصل الحدود السورية والجيش العراقي يتوغل في الموصل

الإثنين 2017.5.29 06:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1071قراءة
  • 0 تعليق
واحد من قوات الشرطة الاتحادية يغرز علم العراق خلال معركة ضد داعش

"الحشد" يصل الحدود السورية والجيش العراقي يتوغل في الموصل

قالت قوات الحشد الشعبي الشيعية العراقية المدعومة من إيران، إنها طردت تنظيم داعش من مجموعة من القرى على الحدود مع سوريا الاثنين، في تحرك قد يضعف قبضة التنظيم الإرهابي على الحدود، فيما أعلن الجيش العراقي توغله في المدينة القديمة في الموصل.

وتتصل المناطق العراقية التي سيطر عليها الحشد الشعبي بأراضٍ خاضعة لسيطرة جماعات كردية سورية مدعومة من الولايات المتحدة على الجانب السوري من الحدود، وهو ما قد يساعد في ربط المنطقتين.

وفي غضون ذلك، أكد بيان عسكري أن القوات العراقية توغلت باتجاه المدينة القديمة في الموصل الاثنين أيضا، بهدف الاستيلاء على الجيب الذي يسيطر عليه تنظيم داعش في الوسط وثلاثة أحياء مجاورة على طول الساحل الأيمن للمدينة المطل على نهر دجلة.

ويتزامن الهجوم مع بداية شهر رمضان، ويستهدف بشكل رئيسي جامع النوري الذي يرجع تاريخ بنائه للعصور الوسطى والذي ترفرف فوقه راية التنظيم الإرهابي.

وقال العميد خلف بدران قائد فرقة النخبة بالشرطة الاتحادية "العدو بدأ ينهار أمام قطاعاتنا وينسحب للمدينة القديمة للاستفادة من طبيعة المنطقة الموجودة في المدينة القديمة، يستتر بين الأزقة والحواري، وكذلك يستخدم الأهالي والمواطنين كدروع بشرية ويحتجزهم بالمدينة القديمة، فبدأ ينزح للمدينة القديمة حتى يحمي نفسه، وحقيقة هو واهم في ذلك.

تعليقات