سياسة

قوات سوريا الديمقراطية تعلن "الطوارئ" بالرقة تحسبا لهجمات داعشية

الأحد 2018.6.24 12:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 407قراءة
  • 0 تعليق
مقاتل تابع لقوات سوريا الديمقراطية (أرشيفية)

مقاتل تابع لقوات سوريا الديمقراطية (أرشيفية)

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية، الأحد، فرض حالة طوارئ في مدينة الرقة وحظرا للتجول لـ48 ساعة خشية من هجمات لتنظيم "داعش" الإرهابي ضد معقله الأبرز السابق في سوريا.

قوات سوريا الديمقراطية، وهي فصائل كردية وعربية مدعومة أمريكيا، تسيطر منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي على مدينة الرقة في شمال سوريا بعد معارك دامت 4 أشهر مع عناصر التنظيم الإرهابي.

وأكدت "قوى الأمن الداخلي في الرقة" في بيان نشره الموقع الإلكتروني لقوات سوريا الديمقراطية، حصولها على معلومات تفيد بدخول مجموعات إرهابية تعمل لصالح مرتزقة "داعش" إلى مدينة الرقة بهدف تنفيذ هجمات تخل بالأمن والاستقرار العام.

حالة الطوارئ وحظر التجول يشمل أرجاء مدينة الرقة بداية من الساعة الخامسة (2,00 ت غ) من صباح يوم الأحد 24 يونيو/حزيران، إلى الخامسة من صباح يوم الثلاثاء، بحسب البيان.

وشددت قوات سوريا الديمقراطية على ضرورة الالتزام بهذا القرار "إلى حين إقصاء الخطر والقضاء على الإرهابيين".

ومنذ طرده من الرقة، شن تنظيم "داعش" هجمات محدودة ضد قوات سوريا الديمقراطية في محيط المدينة، وقد تبنى قبل أيام تفجير عبوة ناسفة في آليتين جنوب منطقة التركمان شمال شرق الرقة.

وفي هجوم آخر للتنظيم الإرهابي قتل عنصر في قوات سوريا الديمقراطية في 15 يونيو/حزيران عند حاجز شمال مدينة الرقة، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

كما قتل، الأحد الماضي، 5 عناصر من الشرطة التابعة لقوات سوريا الديمقراطية نتيجة استهداف دورية لهم في المدينة، من دون أن تتبين الجهة المسؤولة.

وسيطرت قوات سوريا الديمقراطية، وهي ائتلاف من المقاتلين الأكراد والعرب المدعومين من التحالف الذي تقوده واشنطن، على مساحات شاسعة من شمال سوريا وشرقها منذ عام 2015.

تعليقات