سياسة

المعارضة السورية تشارك في لجنة إعادة صياغة الدستور

الخميس 2018.2.1 10:15 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 589قراءة
  • 0 تعليق
نصر الحريري رئيس وفد المعارضة السورية - رويترز

نصر الحريري رئيس وفد المعارضة السورية - رويترز

أكد رئيس وفد المعارضة السورية نصر الحريري، الخميس، أن المعارضة ستتعاون مع المقترحات التي طرحت خلال مؤتمر الحوار الوطني السوري الذي استضافته روسيا هذا الأسبوع، لإعادة صياغة الدستور ما دامت العملية ستبقى تحت إشراف الأمم المتحدة. 

وقال الحريري إن الهيئة العليا للمفاوضات السورية "تفاعلت بإيجابية" مع اللجنة المقترحة، لأن مسؤولية تشكيلها عهد بها إلى مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا ستافان دي ميستورا.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي "إذا تشكلت اللجنة في إطار عملية الأمم المتحدة في جنيف وبموجب محددات القرار 2254 فسنواصل العمل مع عملية الأمم المتحدة في هذا الإطار".


واتفق المشاركون في الاجتماع الذي عقد، الثلاثاء الماضي، في منتجع سوتشي بروسيا، وهي داعم أساسي للرئيس بشار الأسد، على تشكيل لجنة لتغيير الدستور، ودعوا لإجراء انتخابات ديمقراطية.

وقاطعت كتلة المعارضة الرئيسية الاجتماع بينما نأت كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا بنفسها عنه، بسبب ما قالت إنه رفض النظام السوري التحاور بشكل ملائم.

ولم تتمخض عملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة والمستمرة منذ 4 سنوات عن تقدم يذكر نحو إنهاء الحرب المستمرة منذ 7 سنوات، لكن دي ميستورا مضى قدماً في المساعي لإيجاد حل سياسي.

وفى وقت سابق، ذكر دي ميستورا أن اللجنة الدستورية التي اتفق عليها في سوتشي "ستصبح واقعاً في جنيف"، حيث تجرى معظم محادثات السلام السورية التي ترعاها الأمم المتحدة. وأضاف أنه سيحدد معايير اختيار أعضاء اللجنة وسيختار نحو 50 شخصاً من الحكومة والمعارضة وجماعات مستقلة.

تعليقات