سياسة

اعتقال سادس مشتبه به في هجوم مانشستر

الخميس 2017.5.25 12:38 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 448قراءة
  • 0 تعليق
بريطانيون يحملون الورود على أرواح ضحايا مانشستر

بريطانيون يحملون الورود على أرواح ضحايا مانشستر

أعلنت شرطة مدينة مانشستر، ليل الأربعاء، اعتقال امرأة على ارتباط بالاعتداء الذي أودى بحياة 22 شخصاً كانوا يحضرون حفلاً موسيقياً في المدينة الواقعة بشمال غرب إنجلترا، وهي سادس شخص يتم اعتقاله في إطار الاعتداء. 

وأوضحت الشرطة، أنها نفذت "مداهمات في بلاكلي، أحد أحياء شمال مانشستر، مشيرة إلى أنها "اعتقلت امرأة من دون أن تُعطي تفاصيل عن عمرها أو هويتها".

وكان خمسة رجال، اعتقلوا، الثلاثاء والأربعاء، في إطار هذه القضية.

وفى وقت سابق الأربعاء، أعلن متحدث باسم وحدة تابعة لأجهزة الأمن الليبية اعتقال والد وشقيق، المنفذ المفترض لهجوم مانشستر في العاصمة الليبية طرابلس.

وأكد أحمد بن سالم، المتحدث باسم قوة الردع، وهي قوة شرطة تابعة لحكومة الوفاق الوطني، أنه تم اعتقال رمضان عبيدي، والد منفذ الهجوم، وهاشم عبيدي، شقيق مرتكب الاعتداء.

ومنفذ هجوم مانشستر يدعى سلمان عبيدي.

ووالده هو "رمضان عبيدي" كان ضابط شرطة، وهاجر من ليبيا إلى لندن ثم استقرا في مانشستر منذ 10 سنوات.

كما للمهاجم أخ وأخت، هما جمانة (18 عاماً) وتعمل في مسجد ديدسبيري منذ عام 2013.

كما أكدت الشرطة البريطانية أيضاً، أن منفذ الهجوم لم يتحرك بمفرده.


تعليقات