اقتصاد

نمو ملحوظ لنشاط السوق العقاري في دبي

الأحد 2017.7.30 01:34 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 530قراءة
  • 0 تعليق
عقارات دبي

سائحون يلتقطون صورا لبرج خليفة في دبي

بيّن تقرير صادر عن إدارة البحوث والدراسات العقارية في دائرة الأراضي والأملاك في دبي، أن قيمة التصرفات العقارية في دبي ـ للعقارات القائمة وعلى الخريطة خلال النصف الأول من العام الجاري 2017، حتى نهاية يونيو المنقضي ـ بلغت 132 مليار درهم، تحققت من خلال 35 ألفا و571 معاملة للمبايعات والرهون والمعاملات الأخرى. (الدولار 3.6 درهم)

وأكد التقرير أن السوق العقاري في دبي سجل زيادة مهمة مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، حيث زاد مجموع القيمة بنسبة 16.8%، بينما أمكن تحقيق زيادة في عدد المعاملات قدرها 7320 معاملة بنسبة 25.91 %.

وتفصيلا، سجل سوق العقارات في دبي 25,864 مبايعة بقيمة 63 مليار درهم، في حين وصل حجم الرهون إلى 7,893 معاملة بلغت قيمتها 60 مليار درهم، مع وجود 1,814 معاملة أخرى كانت قيمتها 9 مليارات درهم.

واستحوذت شريحة الأراضي على 91 مليار درهم من 8 آلاف معاملة تقريبًا، وكانت حصة المباني 3,887 معاملة بقيمة 10 مليارات، وحازت الوحدات السكنية ما يقرب من 24 ألف معاملة بقيمة 31 مليار درهم .


وتعقيبا على التقرير، علّق مدير عام دائرة الأراضي والأملاك في دبي سلطان بطي بن مجرن قائلا: "يحمل تقرير النصف الأول من العام الجاري بشائر خير لمختلف العاملين في القطاع العقاري؛ فعلى الرغم من الضغوط الاقتصادية العالمية، تبرز عقارات دبي مجددًا، لتؤكد من جديد جاذبيتها وجدارتها في ريادة الأسواق الإقليمية، وقدرتها على قيادة قاطرة النمو المتجدد في المنطقة".

وفيما يتعلق بإجمالي الإستثمارات العقارية في سوق "عقارات دبي" في النصف الأول من العام 2017، حيث بلغ عدد الاستثمارات 27,381 عملية أجراها 21,574 مستثمرًا، ووصل مجموع قيم الاستثمار إلى 58 مليار درهم.

 وأكد التقرير أن أفق الاستثمار العقاري اجتذب 6,253 سيدة  قُمن بـ7,341 صفقة بقيمة 15 مليار درهم.

كما أكد التقرير أن مستثمري الإمارات حافظوا على المرتبة الأولى في عدد المعاملات وقيمتها، حيث أجروا 4,510 معاملة زادت قيمتها على 15 مليار درهم، فيما حل السعوديون في المرتبة الثانية لمشاركتهم في 1,936 معاملة زادت قيمتها على الأربعة مليارات درهم.

وقال التقرير إن إجمالي قمية استثمارات الخليجيين بلغ 21.7 مليار درهم، بنسبة ارتفاع قدرها 16% مقارنةً بنفس الفتره من العام المنصرم. 

تعليقات