منوعات

"آخر الرجال في حلب" ينافس على أوسكار "دبي السينمائي"

السبت 2017.12.9 11:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 400قراءة
  • 0 تعليق
مشهد من فيلم "آخر الرجال في حلب"

مشهد من فيلم "آخر الرجال في حلب"

وصل فيلم "آخر الرجال في حلب" للمخرج السوري فراس فياض، إلى القائمة القصيرة لأوسكار أفضل فيلم وثائقي في مهرجان دبي السينمائي..

وكتب المهرجان عبر حسابه على "تويتر": "خبر رائع للسينما العربية.. آخر الرجال في حلب.. للمخرج السوري فراس فياض -الذي اخترناه للعرض في هذه الدورة- يصل للقائمة القصيرة لأوسكار أفضل فيلم وثائقي.. كل التوفيق لفراس في مرحلة الترشيحات".

ويروي الفيلم الوثائقي مواجهة سكان حلب، إحدى أكبر المدن السورية، لحصار خانق استمر 5 أعوام من المأساة السورية.

ويرصد فياض خلال 104 دقائق، هي مدة الفيلم، حياة عمال الدفاع المدني "ذوي الخوذات البيضاء"، عبر تسجيل تفاصيل حياتهم اليومية أثناء الحرب.

مشهد من الفيلم

وبحرفية عالية يصور فياض مأساة الأحداث وتناقضاتها، التي تتشابه مع قصص العديد من السوريين الذين يعيشون تحت وطأة الحرب. 

وحصد "آخر الرجال في حلب"، جائزة لجنة التحكيم الكبرى في قسم السينما العالمية بمهرجان ساندانس السينمائي. 

وسبق أن حاز مخرج الفيلم، عدة جوائز؛ أبرزها جائزة الإطار الكامل في مهرجان كوبنهاجن الدولي للأفلام الوثائقية.

كما حصد فياض، جائزة لجنة التحكيم الكبرى في مهرجان ساراسوتا لأفضل فيلم وثائقي طويل. واكتسب شهرة لإنجازه المتعلق بالقضايا السورية المعاصرة، والتحول السياسي في الشرق الأوسط.

المخرج السوري فراس فياض

تعليقات