سياسة

تونس.. العسكريون يواصلون التصويت بالانتخابات البلدية لأول مرة

الأحد 2018.4.29 07:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 182قراءة
  • 0 تعليق
مراكز الاقتراع في تونس - أرشيفية

مراكز الاقتراع في تونس - أرشيفية

يواصل الأمنيون والعسكريون التونسيون التوجه إلى صناديق الاقتراع للتصويت في الانتخابات البلدية، وذلك لأول مرة في تاريخ البلاد.

ويشارك في هذه العملية نحو 36 ألف أمني وعسكري قبل أسبوع من فتح مكاتب الاقتراع للمدنيين.

وأعرب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات محمد التليلي المنصري، خلال زيارته اليوم الأحد، مركز اقتراع الأمنيين والعسكريين بنهج الهند وسط العاصمة، عن أمله في أن يستغل الأمنيون والعسكريون هذه اللحظات التاريخية.

من جانبه، لفت الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمّة الهمّامي، إلى أن العزوف عن الإقبال على الانتخابات البلدية لن يخدم إلا أطرافا بعينها كانت ولا تزال سبب تواصل معاناة التونسيين، داعيا المواطنين إلى المشاركة بكثافة في هذه الانتخابات التاريخية.

وتعد هذه الانتخابات حدثا تاريخيا منذ استقلال تونس عام 1956 عندما يتوجه 36 ألف أمني وعسكري إلى لجان الانتخابات البلدية، ولكن ليس بهدف تأمينها بل بهدف الإدلاء بأصواتهم.

يأتي ذلك في الوقت الذي جددت فيه النقابة الوطنية لقوات الأمن الداخلي التونسية دعوتها لمقاطعة هذه الانتخابات البلدية، مُتمسكة بقرار المقاطعة الذي اتخذته في شهر فبراير/شباط الماضي. وقال إنها لن تعدل عنه.

وتشير التقارير الإعلامية الواردة من تونس إلى أن نسبة مشاركة الأمنيين والعسكريين في العديد من المحافظات لم تصل بعدُ إلى مستوى مُرضٍ، فيما عزا مراقبون ذلك إلى أنها أول تجربة في تونس.


تعليقات