سياسة

أكبر ممول للبريكست: يجب حفظ مميزات الاتحاد الأوروبي للبريطانيين

الأحد 2017.5.7 02:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 498قراءة
  • 0 تعليق
بيتر هارجريفس

بيتر هارجريفس

طالب "بيتر هارجريفس"، أكبر ممول لحملة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بضمان الحفاظ على مميزات المواطنة بالاتحاد الأوروبي للمواطنين البريطانيين بعد إتمام عملية البريكست. 

وقال "هارجريفس" الذي تبرع بـ3.2 مليون دولار لحملة البريكست، في تصريحات له لصحيفة "اوبسيرفر"، إنه يدرك أهمية الاحتفاظ بمميزات التبعية للاتحاد الأوروبي لدى البريطانيين، والتي تشمل سهولة السفر والعمل في مختلف الدول الأوروبية.

وأوضح أن عددا كبيرا من العمال والموظفين المجتهدين بالمملكة المتحدة لا يشعرون بالأمن حاليا، ويجب على القائمين على مفاوضات البريكست وعلى رأسهم تيريزا ماي ضمان احتفاظهم بمميزات المواطنة تحت مظلة الاتحاد الأوروبي.

ويعد بيتر هارجريفس أحد أبرز رجال الأعمال البريطانيين، وهو اقتصادي متقاعد قام بتأسيس شركة الاستشارات الاقتصادية البريطانية الشهيرة "هارجريفس لانسداون".

تعليقات