سياسة

ترامب وماكرون يبحثان الأزمة السورية وملف كوريا الشمالية

الأحد 2018.3.11 02:56 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 111قراءة
  • 0 تعليق
ترامب وماكرون خلال لقاء سابق - أرشيفية

ترامب وماكرون خلال لقاء سابق - أرشيفية

أدان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، أمس السبت، بشدة النظام السوري بسبب الفظائع التي ارتكبها في الغوطة الشرقية القريبة من دمشق. 

وأكد بيان للبيت الأبيض أن موقف ترامب وماكرون جاء خلال اتصال هاتفي تطرق أيضاً إلى نية الرئيس الأمريكي لقاء الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، من أجل ضمان نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية.

وتأتي الإدانة في وقت قال فيه المرصد السوري لحقوق الإنسان إن عدد القتلى في المنطقة ارتفع منذ بدء الحملة العسكرية في 18 فبراير/شباط الماضي إلى أكثر من 975 مدنياً بينهم 200 طفل، فضلاً عن إصابة أكثر من 4300 بجروح.

كذلك بعد إعلان رئيس مكتب الأمن القومي في كوريا الجنوبية تشونج يوي-يونج، الخميس الماضي، عن موافقة الرئيس ترامب على تلبية دعوة الزعيم الكوري الشمالي لعقد قمة تاريخية بينهما.

ولم يتم تحديد تاريخ ومكان القمة بين ترامب وكيم يونج أون، لكن يفترض أن تنظم "بحلول مايو المقبل"، بحسب مستشار الرئيس الكوري الجنوبي للأمن.

ولم يصدر عن بيونج يانج أي رد فعل رسمي عن هذا الإعلان، لكن السفير الكوري الشمالي لدى الأمم المتحدة باك سونج آل قال في واشنطن إن هذه الدعوة هي نتيجة "قرار طوعي ومنفتح" من كيم يونج أون.

وكان ترامب أكد، أمس السبت، أن الرئيس الصيني شي جي بينج ممتن للجهود "الدبلوماسية" التي تبذلها واشنطن لحل الأزمة الكورية الشمالية "بدلاً من استخدام الخيار الأكثر إثارة للقلق".

وكتب ترامب في تغريدة على "تويتر" أن "الرئيس شي قال لي إنه يقدر أن الولايات المتحدة تحاول حل المشكلة دبلوماسياً بدلاً من استخدام الخيار الأكثر إثارة للقلق. الصين مستمرة في مساعدتنا"، وذلك فى إشارة إلى اتصاله هاتفياً بنظيره الصيني.

وأعلن البيت الأبيض، الجمعة الماضي، أن الرئيسين "تعهدا بالإبقاء على الضغط والعقوبات حتى تتخذ كوريا الشمالية قرارات تمضي في اتجاه نزع السلاح النووي بالكامل وبشكل يمكن التثبت منه ولا رجعة فيه".

من جهتها، نقلت وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية عن الرئيس الصيني قوله أثناء الاتصال الهاتفي مع ترامب "أقدر النوايا الإيجابية للرئيس ترامب بهدف التوصل إلى حل سلمي لمشكلة شبه الجزيرة الكورية".

في الوقت نفسه، ذكر ترامب إنه تحدث مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي بشأن كوريا الشمالية والتجارة. وكتب على "تويتر" قائلا "تحدثت إلى رئيس وزراء اليابان آبي وهو متحمس جدا للمباحثات مع كوريا الشمالية. نناقش أيضا انفتاح اليابان على تجارة أفضل كثيرا مع الولايات المتحدة". 

تعليقات