سياسة

ترامب: تحذيرنا لكوريا الشمالية ربما لم يكن قاسيا بشكل كافٍ

الخميس 2017.8.10 11:53 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 914قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - أرشيفية

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - أرشيفية

اعتبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الخميس، أن تهديده لكوريا الشمالية بـ"الغضب والنار ربما لم يكن قاسيا بما فيه الكفاية".

جاء ذلك خلال تصريحات صحفية أدلى بها في نادي الجولف الوطني في بدمينستر بولاية نيوجيرسي، بعد اجتماعه مع نائبه مايكل بنس، وكبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي ومستشار الأمن القومي الأمريكي إتش.آر ماكمستر. 

أضاف: حان الوقت لأن يقوم شخص بالدفاع عن المواطنين في هذا البلد، والناس في البلاد الأخرى، لذلك إن كان هناك أي شيء، فربما تلك التصريحات لم تكن قوية كفاية. نحن مدعومون 100 % من جيشنا، ويدعمنا الجميع، ويدعمنا كثير من القادة الآخرين". 

وعند سؤاله حول ما يمكن أن يكون أقوى من "النار والغضب"، قال فقط: "سترون، سترون". 

كوريا الشمالية تعرض لأول مرة ملامح خطتها لضرب "جوام" الأمريكية


ورفض الرئيس الأمريكي الرد على سؤال عن احتمال توجيه ضربات وقائية إلى كوريا الشمالية لمنعها من تطوير برامجها النووية والبالستية، وتابع: "إذا قامت كوريا الشمالية بأي شيء، بما في ذلك التفكير في مهاجمة حلفائنا أو مهاجمتنا نحن، عليهم أن يقلقوا بالفعل".

وعرضت بيونج يانج، الخميس، خطتها لإطلاق 4 صواريخ فوق اليابان في اتجاه جزيرة جوام الأمريكية في المحيط الهادئ، وحذرت من أن هذه الخطة تشكل "تحذيرا أساسيا للولايات المتحدة"، وذلك ردا على تغريدة لترامب، أمس الأربعاء، أكد فيها أن الترسانة النووية الأمريكية "أقوى من أي وقت مضى".


تعليقات