سياسة

هيئة دفاع تونسية: صهر الغنوشي مسؤول عن التنظيم السري لـ"النهضة"

الإثنين 2018.11.26 08:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1046قراءة
  • 0 تعليق
راشد الغنوشي- أرشيفية

راشد الغنوشي- أرشيفية

أعلنت هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، الإثنين، أن صهر راشد الغنوشي، زعيم حركة النهضة الإخوانية بالبلاد، هو المسؤول عن التنظيم السري للحركة، المختص بتنفيذ الاغتيالات.

جاء ذلك عقب استقبال وفد من الهيئة، يضم رضا البسي ورضا الرداوي وإيمان بجارة، من قبل الرئيس الباجي قايد السبسي، بقصر الرئاسة بقرطاج. 


وفي مقطع فيديو نشرته الرئاسة التونسية عبر صفحتها الرسمية بموقع "فيسبوك"، الإثنين، أفاد أعضاء الوفد بأنهم قدموا إلى السبسي، بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة، ورئيس مجلس الأمن القومي، تقريرا حول مستجدّات ملف اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، خاصة فيما يتعلّق بالجهاز السرّي لـ"النهضة".

وقال عضو الهيئة، رضا الرداوي، إن الهيئة حصلت على وثائق جديدة تثبت أن أحد الأجهزة التي يستخدمها التنظيم السري للحرق، صنعه عبدالعزيز الدغزني صهر راشد الغنوشي. 

وأضاف أنه "تمت سرقة الجهاز بعد حجزه، فيما لم يتم الاستماع أو استجواب صهر الغنوشي من قبل قاضي التحقيق".


وتابع أن "حركة النهضة وعلى رأسها الغنوشي، ضحت بمصطفى خذر (من قالت الهيئة إنه يرأس الجهاز السري للإخوان) لإخفاء هوية صهر الغنوشي الذي كان مسؤولا عن إدارة التنظيم، ولإخفاء هوية رضا الباروني المسؤول الإداري والمالي للنهضة في حينه، وهو اليوم مسؤول عن التعبئة بالحركة".

وفي معطيات جديدة أيضا، أشار الرداوي إلى أن "أحد أعوان الأمن الذين قاموا بحجز تجهيزات الجهاز السري، أكد في شهادة رسمية أمام القضاء، حجز مخطط من قبل الجهاز السري لعام 2013، لاغتيال السبسي عندما كان رئيسا لحزب نداء تونس، واغتيال الرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند خلال إحدى زيارت الأخير إلى تونس".

تعليقات