اقتصاد

تونس ترفع أسعار الوقود للمرة الثالثة هذا العام‭

السبت 2018.6.23 09:58 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 316قراءة
  • 0 تعليق
الحكومة التونسية ترغع أسعار البنزين والوقود - رويترز

الحكومة التونسية ترغع أسعار البنزين والوقود - رويترز

رفعت الحكومة التونسية أسعار البنزين والوقود 4 % للمرة الثالثة خلال ستة أشهر ضمن حزمة إصلاحات يطالب بها المقرضون الدوليون لخفض العجز.

كانت تونس رفعت أسعار البنزين والوقود في شهري مارس أذار ويناير كانون الثاني هذا العام.

وقال بيان لوزارة الطاقة في تونس "تقرّر إدخال تعديل جزئي على أسعار البيع للعموم لبعض المواد البتروليّة بداية من منتصف هذه الليلة كما يلي: البنزين الخالي من الرّصاص (الرفيع): زيادة بخمسة وسبعين (75) مليما ليصبح الجديد: 1925 مليما".

وقال صندوق النقد الدولي هذا العام إن من بين أولويات عام 2018 زيادة حصيلة الضرائب والامتناع عن زيادة الأجور إلا إذا حقق النمو ارتفاعا غير متوقع، وزيادة أسعار الوقود على أساس فصلي.

وقال وزير الإصلاحات توفيق الراجحي في وقت سابق هذا الشهر إن قيمة دعم الدولة للمحروقات سترتفع في 2018 إلى نحو أربعة مليارات دينار من 1.5 مليار متوقعة بسبب ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية.

وتأمل الحكومة في خفض العجز إلى 4.9 % من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام مقارنة مع نحو ستة بالمئة العام الماضي.

وقبل أيام جدد صندوق النقد الدولي دعوة تونس إلى تطبيق الإصلاحات الاقتصادية واتخاذ إجراءات حاسمة وسريعة، لضمان تعافي المالية العمومية، والحد من التضخم، ومن تراجع الاحتياطي من العملة، إلى جانب ضمان الاستقرار الاقتصادي.

وأشار بيان للصندوق، إلى استكمال المشاورات مع تونس الخاصة بالعام الماضي 2017م، داعيا تونس إلى إعطاء الأولوية للزيادة في العائدات الضريبية، والحد من النفقات الجارية، بهدف دعم نفقات الاستثمار والنفقات الاجتماعيّة.

إلى ذلك اعتبر البيان آفاق الاقتصاد التونسي لسنة 2018 ملائمة على المدى المتوسط، متوقعا التوصل إلى تحقيق نسبة نمو في حدود 4 % عام 2022، شرط الاستمرار في تنفيذ الإصلاحات الرامية إلى تحسين الإدارة المالية ومناخ الأعمال، والتوسع في إتاحة فرص الحصول على التمويل.

ورفع البنك المركزي التونسي سعر الفائدة الرئيسي إلى 6.75 % من 5.75 في ثاني زيادة خلال ثلاثة أشهر بهدف مكافحة التضخم الذي وصل إلى أعلى مستوى منذ عام 1990.


تعليقات