سياسة

عبدالله بن زايد يبحث تعزيز التعاون مع رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي

الخميس 2018.3.8 12:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 364قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ عبدالله بن زايد ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي

الشيخ عبدالله بن زايد ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي

بحث الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي، مع رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقي محمد سبل تعزيز التعاون مع القارة الأفريقية.

الشيخ عبدالله بن زايد ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي

واستقبل رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي بمقر المفوضية في أديس أبابا، الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان الذي يقوم بزيارة إلى إثيوبيا ضمن جولة أفريقية شملت أيضا مالي والسنغال. 

وتتمتع الإمارات بصفة عضو غير مراقب في الاتحاد الأفريقي. 

وكان الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، بدأ زيارة إلى إثيوبيا، الإثنين الماضي، لدعم العلاقات الاقتصادية والاستراتيجية بين البلدين. 

وخلال الزيارة عقد الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان سلسلة لقاءات ثنائية رفيعة المستوى مع المسؤولين الإثيوبيين، لتعميق أواصر التعاون مع بلد يحظى بأهمية استراتيجية في منطقة تشرف على تجارة العالم؛ كما تعد سوقا واعدة وأرضا خصبة للمشروعات التنموية. 

وقّع الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي، ونظيره الإثيوبي ورقينه جبيو، على مذكرة تفاهم حول التشاور السياسي.

وعبّر الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان عن سعادته بتطور العلاقات الإماراتية الإثيوبية. 

وقال الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، خلال كلمة له بالجلسة الافتتاحية للجنة الوزارية المشتركة بين الإمارات وإثيوبيا، والتي حضرتها "العين الإخبارية"، إن الإمارات تعرب عن شكرها وتقديرها لاهتمام أديس أبابا بالعلاقات بين البلدين، وتشجيعها المستمر لتعزيزها بين الشعبين. 

وزار الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان دولة مالي، حيث استقبله رئيس مالي إبراهيم أبو بكر كيتا، في العاصمة باماكو، وجرى بحث السبل الكفيلة بتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وتطوير أوجه التعاون المشترك في المجالات كافة، خصوصا الاقتصادية والتجارية والتنموية والبنية التحتية.

وأكد الجانبان أهمية مكافحة الإرهاب والتطرف، فيما تبادل الجانبان وجهات النظر تجاه عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك. 

ووقّع الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وتيمان هوبيرت كوليبالي على اتفاقيتي "حماية وتشجيع الاستثمار" و"تجنب الازدواج الضريبي على الدخل"، ومذكرة تفاهم لإنشاء لجنة مشتركة بين دولة الإمارات ومالي. 

كما التقى الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان في مبنى وزارة الخارجية السنغالية في داكار صديقي كابا وزير خارجية السنغال.

وتم خلال اللقاء -الذي عُقد في إطار زيارة الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان إلى السنغال- بحث علاقات التعاون المشترك والصداقة بين دولة الإمارات والسنغال في شتى المجالات، منها الاقتصادية والتجارية والثقافية وقطاع الطيران. 

وعقب اللقاء قام الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وصديقي كابا بالتوقيع على اتفاقية قرض بين جمهورية السنغال وصندوق أبوظبي للتنمية لتمويل مشروع الطاقة الشمسية لتغذية المناطق الريفية بمبلغ 13 مليون دولار أمريكي. 


تعليقات