مجتمع

عزيز حسنوفيتش لـ"العين الإخبارية": الإمارات نموذج للتسامح والتعايش

الجمعة 2018.11.16 03:32 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 80قراءة
  • 0 تعليق
عزيز حسنوفيتش رئيس المشيخة الإسلامية في كرواتيا

عزيز حسنوفيتش رئيس المشيخة الإسلامية في كرواتيا

شدد الشيخ الدكتور عزيز حسنوفيتش المفتي العام رئيس المشيخة الإسلامية في جمهورية كرواتيا، على ضرورة إشاعة روح التسامح والتعايش المشترك بين الشعوب والمجتمعات، معتبراً ذلك ضرورة ملحة في عالم اليوم.

وقال، خلال فعاليات القمة العالمية للتسامح في دبي: "انعقاد القمة مهم جداً، خصوصاً في هذا الوقت الذي نلاحظ فيه أن التعايش والتسامح لدى بعض شعوب العالم على غير ما يرام"، معرباً عن تطلعه إلى أن تخرج القمة بتوصيات تسهم في تحقيق السلام والتعايش في دول العالم كافة.

وأضاف حسنوفيتش أن دولة الإمارات أصبحت نموذجاً للتسامح والتعايش والسلام، لكونها تحتضن أكثر من 200 جنسية من مختلف الشعوب والجنسيات.

ووصف كرواتيا بأنها أصبحت أفضل بكثير من حيث التعايش مقارنة بالدول الأوروبية، مضيفاً أن الكرواتيين يعيشون معاً في تناغم وانسجام في كل النواحي بغض النظر عن أديانهم أو أعراقهم.

وكشف المفتي العام، رئيس المشيخة الإسلامية في جمهورية كرواتيا، عن اهتمام المناهج التعليمية في بلاده بقضية الاختلافات بين الثقافات والأديان، والحرص على توعية الطلبة في رياض الأطفال والمدارس الابتدائية والثانوية بضرورة احترام التعدد والتنوع المجتمعي.

وتستضيف مدينة دبي الإماراتية القمة العالمية للتسامح، التي تعد الأولى من نوعها، وتعقد تحت رعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بمشاركة أكثر من 2000 دبلوماسي وخبير ومختص.

وتتضمن فعاليات اليوم الثاني والأخير من القمة 6 ورش عمل، هي وطن متسامح وشعب سعيد، وورشة شباب اليوم مستقبل الغد، ودور الفنون في نشر التسامح، وعلى نهج زايد، وتمكين المرأة في تنمية الدولة، إضافة إلى ورشة فهم البعد العلمي للتسامح.

تعليقات