اقتصاد

تقرير: السوق العقاري الإماراتي يجني ثمار الحوافز الاقتصادية خلال 2019

الأحد 2019.1.6 12:33 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 139قراءة
  • 0 تعليق
توقعات بتحسن الطلب على العقارات بالسوق الإماراتي

توقعات بتحسن الطلب على العقارات بالسوق الإماراتي

أفاد تقرير عقاري متخصص باللغة الإنجليزية بأن الأجواء الاستثمارية في السوق العقاري في الإمارات باتت أكثر تشجيعا للشركات العقارية لطرح مشروعات جديدة في 2019، بعد أن اتبعت نهجا حذرا العام الماضي.

وأوضحت شركة أستيكو للخدمات العقارية في تقرير اطلعت عليه "العين الإخبارية" أن السوق العقاري ستستفيد هذا العام من حزمة القرارات التحفيزية التي اتخذتها الحكومة الاتحادية في 2018 مثل منح تأشيرات إقامة طويلة الأمد لمدة 5 سنوات أو 10 سنوات للمستثمرين والطلاب المتفوقين والباحثين المميزين، إلى جانب منح الوافدين المتقاعدين من سن الخامسة والخمسين وما فوق إقامة لمدة 5 سنوات قابلة للتجديد.

وأضاف التقرير أن تجميد الرسوم المدرسية لعامي 2018 و2019 في دبي، إلى جانب زيادة الميزانية الفيدرالية والمحلية من شأنه تحفيز النمو الاقتصادي بالبلاد وتوفير فرص أكبر أمام المواطنين والمقيمين بالإمارات لشراء وحدات عقارية.

وقال جون ستيفنز المدير الإداري لشركة أستيكو، إن الشركات العقارية ركزت الفترة الماضية على إنجاز المشروعات القائمة نتيجة وجود وفرة في المعروض من الوحدات العقارية وتم تسليم 6200 وحدة في أبوظبي و15 ألف وحدة في دبي خلال 2018.

وأشار ستيفنز إلى أن السوق العقاري سيستفيد أيضا من انخفاض الأسعار، والتي سجلت في أبوظبي تراجعا لأسعار إيجارات الشقق بنسبة 10% مقابل 8% لأسعار البيع العام الماضي.

وبحسب التقرير فإن المطورين العقاريين تعاملوا بمرونة مع هذه المستجدات من خلال تقديم خصومات أو حوافز لجذب المستأجرين أو المشتريين مثل شروط السداد المرنة والسماح بفترات إيجار مجانية.

وأكد المدير الإداري لشركة أستيكو أن الحوافز الحالية بالتوازي مع البنية التحتية المتطورة في الإمارات والأداء الاقتصادي المتوازن فإنها مرشحة لجذب المزيد من رؤوس الأموال والمقيمين، مما يرفع الطلب العقاري.

تعليقات