اقتصاد

مسؤول أمريكي يحرض إيطاليا على رفض خطة "الحزام والطريق" الصينية

السبت 2019.3.9 11:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 250قراءة
  • 0 تعليق
أمريكا تعترض على دعم إيطاليا خطة

أمريكا تعترض على دعم إيطاليا خطة "الحزام والطريق" الصينية

قال متحدث باسم مجموعة مستشاري البيت الأبيض للأمن القومي، السبت، إن على الحكومة الإيطالية ألا تدعم خطة "الحزام والطريق" الصينية للبنية التحتية، واصفا إياها بأنها "مشروع للتباهي".

وحسب رويترز، قال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، الجمعة، إنه قد يوقع اتفاقا مع الرئيس الصيني شي جين بينغ في وقت لاحق من هذا الشهر، على الرغم من تقارير عن أن الولايات المتحدة قلقة بشأن احتمال انضمام حليف مهم للمشروع.

وقال المتحدث جاريت ماركيز على تويتر: "إيطاليا اقتصاد عالمي كبير ووجهة استثمار عظيمة، لا حاجة للحكومة الإيطالية لإضفاء شرعية على مشروع التباهي بالبنية التحتية الصيني".

ومن المقرر أن يزور شي إيطاليا من 22 إلى 24 مارس/آذار.

وقال كونتي إن روما وبكين تتطلعان للتوصل إلى اتفاق إطاري خلال الزيارة.

وتعتزم إيطاليا الانضمام إلى مبادرة الحزام والطريق الصينية لتصبح أول دولة عضو في مجموعة "السبع" انضماما للمبادرة الصينية، كما أن انضمامها سيكون علامة فارقة كونها أكبر الاقتصادات الملتحقة بمشروع البنية التحتية الأضخم في العالم حتى الآن، وفقا لموقع تلفزيون "سي إن إن" الأمريكي.

ومبادرة الحزام والطريق هي مشروع ضخم للتجارة والبنية التحتية يسعى إلى ربط الصين بأوروبا وأفريقيا وآسيا من خلال سلسلة من الموانئ وخطوط السكك الحديدية والطرق التي تمولها بكين على طول الممرات التجارية البرية والبحرية.

تعليقات