سياسة

لافروف: اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأمريكية "ثرثرة"

السبت 2018.2.17 05:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 332قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف

وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف

وصف وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، السبت، الاتهامات الموجهة إلى روسيا بالتدخل في انتخابات الرئاسة الأمريكية بأنها "ثرثرة"، عقب توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية. 

وقال لافروف، ردا على سؤال في مؤتمر حول الأمن في ميونيخ، بالنسبة لاتهام الرعايا الروس بالتآمر بهدف تأييد حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "طالما لم يكن لدينا أي حقائق فإن كل هذا لا يعدو كونه ثرثرة". 

وكانت هيئة محلفين أمريكية قد أدانت، الجمعة، 13 مواطناً روسياً و3 كيانات بتهمة التدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية في 2016 والعمليات السياسية في الولايات المتحدة.

وأعلن المحقق الخاص في التدخل الروسي المزعوم روبرت مولر، في بيان، أن الجميع اتُّهموا بالتآمر بهدف خداع الولايات المتحدة، كما اتهم 3 بالاختلاس المصرفي، و5 آخرين بانتحال صفة.

وأوضح مولر أن عددا من المتهمين الروس قدموا إلى الولايات المتحدة عام 2012 لتشكيل شبكات افتراضية وزوّروا حسابات للتدخل في الانتخابات.

وأكد قيام عدد من مواطني روسيا بجمع "معلومات استخبارية" من الأراضي الأمريكية للتدخل في الانتخابات الأمريكية.

وأشار إلى أن المجموعة حددت "هدفا استراتيجيا لبث الشقاق في النظام السياسي الأمريكي"، وبحلول منتصف 2016 كانت تدعم حملة دونالد ترامب وتعمل على تشويه صورة هيلاري كلينتون. 

وذكر مولر أن المجموعة تركزت في سانت بطرسبرج المدينة الروسية، لكن بعض أفرادها سافروا للولايات المتحدة، حيث توجهوا إلى ولايات: نيفادا، كاليفورنيا، نيو مكسيكو، كولورادو، ميتشجن، لويزيانا، تكساس، جورجيا، نيويورك.

تعليقات