رياضة

مستوى فالنسيا يؤهله لتحقيق رقم تاريخي نهاية الموسم

الأحد 2017.12.10 07:37 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 284قراءة
  • 0 تعليق
فريق فالنسيا

فالنسيا

سيكون فالنسيا قادرا على كسر رقمه القياسي من حيث عدد النقاط التي حصل عليها في موسم واحد في تاريخ الدوري الإسباني، حال نجاحه في الاستمرار بهذه الوتيرة. 

مدرب فالنسيا يعترف باستحالة الفوز بالدوري الإسباني

وإن واصل "الخفافيش"، تحت قيادة المدرب مارسيلينو جارسيا تولاال، تحقيق هذه النتائج الإيجابية التي منحته أفضل بداية له في تاريخ الليجا، فقد يصل لرصيد 86 نقطة، وهو الرقم الذي لم يسبق لفالنسيا الحصول عليه في تاريخ الليجا.، علما أنه يحتل حاليا المركز الثاني في الترتيب برصيد 34 نقطة.

وعلى الرغم من ذلك، لا يعطي مارسيلينو أهمية لتلك الإحصائيات التي تقارن أداء الفريق في المواسم المختلفة للدوري الإسباني، ويركز فقط على الصعوبات التي تخطاها لاعبوه للحصول على هذه النقاط الـ34 حتى الآن.

وكان أفضل سجل للخفافيش في مسابقات الليجا التي شارك فيها 20 ناديا في الموسم الواحد، هو تحقيق 77 نقطة والتي كان الفوز فيها بثلاث نقاط، وهو النظام الساري في إسبانيا منذ حوالي عقدين سابقين.

ويرجع هذا الرقم لموسم 2003-2004 الذي توج فيه فالنسيا بلقب الدوري الإسباني لآخر مرة في تاريخه، وذلك تحت قيادة المدرب رافائيل بينيتز، المدير الفني لنيوكاسل حاليا، وكرر هذا العدد من النقاط في موسم 2014-2015 تحت إمرة نونو إسبيريتو سانتو، إلا أنه كان في المركز الرابع لليجا وقتها.

وحصل فالنسيا أيضا على لقب الليجا مع وجود بينيتز على رأس الجهاز الفني موسم 2001-2002، ولكن برصيد 75 نقطة.

وتخطى الخفافيش هذا الرقم موسم 1995-1996، حين أنهاه في الوصافة، خلف أتلتيكو مدريد، برصيد 83 نقطة، إلا أن ذلك الموسم شارك به 22 فريقا فقط خاضت فيه 42 مباراة، بدلا من 38 كما هو النظام حاليا، وذلك تحت قيادة المدرب لويس أراجونيس.

وفي الموسم الحالي، خاض فالنسيا حتى الآن 15 جولة، حقق فيها 10 انتصارات و4 تعادلات وهزيمة واحدة، وله 34 نقطة في المركز الثاني خلف برشلونة، وسجل 35 هدفا كثاني أقوى خط هجوم في الليجا، واستقبلت شباكه 14 هدفا كثالث أقوى خط دفاع.

تعليقات