رياضة

الرف المجاني لفالفيردي

الأربعاء 2018.10.3 12:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 180قراءة
  • 0 تعليق
خافيير بوش

قبل يومين من استقبال أتلتيك بلباو، أطلق إرنستو فالفيردي واحداً من تصريحاته التي ستبقى حتى بعد رحيله عن برشلونة: "كل خسارة هي زلزال صغير". 

لماذا لا يضغط برشلونة عندما لا يكون ليونيل ميسي متواجداً؟ كيف تفسر أن فيدال لا يحصل على دقائق حتى في الأوقات التي يحتاج فيها برشلونة للسيطرة على المباراة؟ 

لاحقاً وعند الحديث عن اللاعبين المسلط عليهم الضوء بسبب تراجع مستواهم، أضاف: "عند الخسارة هناك رف دائم لإلقاء كل اللوم عليه".

ولم يمنع كرم فالفيردي الفائق أن يشير إلى الأخطاء التي ارتكبها هو بنفسه، فهناك دوماً هذا الرف المجاني الذي أشار إليه، حتى عند الانتصار.

في برشلونة هناك حماس ورغبة دائمة وطلب للمزيد، هذا أمر مرتبط بهيمنة النادي الدائمة، وهو في هذه النقطة يطبق شعاره "أكثر من مجرد ناد".

وعلى الرغم من تظاهر فالفيردي بأنه يتجاهل الصحافة كما يقول، فهو يشير دوماً للسلبيات أكثر من الإيجابيات وهذا ما يمنح الصحافة مبيعات أكبر.

ولكن إذا ما استمعت للانتقادات وشاهدت ورأيت، ستدرك أن هناك انخفاضا في النقد الموضوعي وأكثر منه تضخيم زائد عن الحد، كي تبدو صحفياً أفضل ولديك معرفة بالطرق التكتيكية وأساليب اللعب.

إن هذا الرف المجاني لإلقاء الاتهامات موجود دوماً من قبل فالفيردي وفي الستينيات والسبعينيات وحتى بعد رحيله، لكن ما يتوجب على المدرب القيام به هو ألا يترك المساحة للمشجعين لوضع أيديهم على رؤوسهم لعدد كبير من الدقائق في كل مباراة.

لماذا لا يضغط برشلونة عندما لا يكون ليونيل ميسي متواجداً؟ كيف تفسر أن فيدال لا يحصل على دقائق حتى في الأوقات التي يحتاج فيها برشلونة للسيطرة على المباراة؟ لماذا لعب سيرجي روبيرتو في 4 مراكز مختلفة في سبع مباريات؟ لماذا التعاقد مع مالكوم الذي لعب 6 دقائق في مباراة بلد الوليد؟ لماذا تلعب واحدة من أفضل فرق العالم بما تحوي من نجوم بهذا الشكل. 

أنا أعرف أن إدارة برشلونة وعدتهم بضم جريزمان، لأنهم لا يريدون دفع 70 مليونا لويليان، ولكن هذه الأمور ليست أعذارا، إذا ما أدرت المنافسين بصورة أفضل ووضعت اللاعبين في أماكن أفضل، الابتعاد عن الخوف والاستمتاع بالكرة.

في سنة إقامة كأس العالم تكون الأمور أكثر صعوبة، رغم أن برشلونة توج بدوري أبطال أوروبا بعد آخر كأسي عالم في 2011 و2015.

نقلاً عن صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية

الآراء والمعلومات الواردة في مقالات الرأي تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعكس توجّه الصحيفة
تعليقات