رياضة

تقنية الفيديو تنقذ يوفنتوس من فخ سامبدوريا

السبت 2018.12.29 06:36 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 119قراءة
  • 0 تعليق
فريق يوفنتوس

فريق يوفنتوس

أنقذت تقنية الفيديو فريق يوفنتوس من السقوط في فخ التعادل الثاني على التوالي في الدوري الإيطالي، بعدما ألغت هدفا لفريق سامبدوريا في الدقائق الأخيرة من المباراة التي جمعت الفريقين بالجولة الـ19 من المسابقة، لتنتهي المباراة بفوز "البيانكونيري" 2-1.

رونالدو ينقذ يوفنتوس من أول خسارة بالدوري الإيطالي

واستهل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو التهديف لأصحاب الأرض في الدقيقة الثانية عقب انطلاق صافرة البداية، بعدما تسلم تمريرة طويلة من الأرجنتيني باولو ديبالا، ليسدد الكرة بقوة نحو الجانب الأيمن من المرمى. 

وأدرك سامبدوريا التعادل في الدقيقة 33 عبر فابيو كوالياريلا بعدما احتسب الحكم ضربة جزاء للضيوف بعد اللجوء إلى تقنية الفيديو "فار".

لكن كريستيانو عاد ليوقع على الهدف الثاني والأخير للبيانكونيري (ق65) بعد احتساب ضربة جزاء لصالح أصحاب الأرض عقب اللجوء لتقنية الفيديو أيضا.

وتم إلغاء هدف سدده ريكاردو سابونارا في الوقت بدل الضائع، بعد أن لجأ الحكم إلى الفار، وذلك بداعي التسلل.

وعلى هذا النحو، وصل فريق "السيدة العجوز" إلى نهاية 2018 دون خسارة أي لقاء في الكالتشيو منذ بداية الموسم الحالي.

ووقع "الدون" خلال المباراة على الهدف رقم 49 له خلال 2018، لكنه لم يتمكن من تحقيق مراده بالوصول إلى الهدف رقم 50، كما لم يلحق بالنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة، الذي وقع على 51 هدفا خلال العام الحالي.

كما وقع رونالدو اليوم على مئوية أهداف "السيدة العجوز" في جميع المنافسات خلال 2018.

وقبل فترة توقف الدوري، يتصدر يوفنتوس جدول ترتيب الكالتشيو برصيد 53 نقطة، فيما يحتل سامبدوريا المركز الخامس برصيد 29 نقطة مؤقتا في انتظار باقي نتائج الجولة.

تعليقات