اقتصاد

المالية الإماراتية.. تطبيق الضريبة المضافة تم بعد دراسات طويلة

الإثنين 2018.1.8 03:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 778قراءة
  • 0 تعليق
ضريبة القيمة المضافة تدعم اقتصاد الإمارات

ضريبة القيمة المضافة تدعم اقتصاد الإمارات

قالت وزارة المالية الإماراتية الإثنين إن تطبيق نظام ضريبة القيمة المضافة في الإمارات يشكل رافداً مالياً إضافياً لتمكين الحكومة من تحقيق استراتيجيتها. 

كان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، قد أقر الأحد توزيع عوائد ضريبة القيمة المُضافة، حيث تحصل الحكومات المحلية على 70% من هذه العوائد بما يحقق خدمات محلية أفضل، وتنمية مجتمعية أكبر.

وأضافت وزارة المالية الإماراتية "تطبيق الضريبة المضافة تم بناء على دراسات مستفيضة استغرقت أكثر من 10 سنوات، قامت خلالها وزارة المالية بالتعاون مع نخبة من أبرز بيوت الخبرة العالمية لمعرفة آثار تطبيقها على العديد من الجوانب الاقتصادية والاجتماعية".

وقال يونس حاجي الخوري، وكيل وزارة المالية: "نحرص على تطبيق نظام ضريبي متميز يراعي توجهات الدولة المستقبلية ويحافظ على أهم مقوماتها في الجاذبية والتنافسية".

وأضاف الخوري "ستساهم ضريبة القيمة المضافة في إيجاد مصادر دخل إضافية لحكومة الإمارات تمكنها من الارتقاء بخدماتها، وتساعدها على الاستمرار في تطوير بنية تحتية للمستقبل تدعم تقدم الدولة بثبات في مؤشرات التنافسية العالمية".

وأكد الخوري أن ضريبة القيمة المضافة التي تطبقها الإمارات هي من أدنى المستويات العالمية، وسيكون تأثيرها على أفراد المجتمع ضئيل وتعتمد بشكل أساسي على معدلات ونمط إنفاقهم.

تعليقات