مجتمع

الإمارات للتطوع تشارك في وضع الخطة التنفيذية المشتركة بدول التعاون

الأربعاء 2017.5.10 07:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 561قراءة
  • 0 تعليق
سحر أحمد العوبد رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للتطوع

سحر أحمد العوبد رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للتطوع

تشارك سحر أحمد العوبد، رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للتطوع مع مجموعة من الخبراء و الممارسين للعمل التطوعي من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في وضع الإطار العام للخطة التنفيذية المشتركة للعمل التطوعي بدول مجلس التعاون .

وتعرض الخطة في جلسة عامة خلال المنتدى الثاني لتنظيم وتطوير العمل التطوعي بدول مجلس التعاون الذي سيقام تحت شعار "نحو خطة تنفيذية مشتركة"، وذلك في دولة الكويت الشقيقة خلال الفترة من 14 إلى 15 مايو الجاري وتنظمه الأمانة العامة للمجلس بالتعاون مع وزارة الشؤون الإجتماعية والعمل بالكويت، ويهدف إلى تحديد الأدوار والتنسيق بين الجهات المسؤولة في الدول الأعضاء للتعاون فيما بينها وبين الأمانة العامة.

وجاء اختيار العوبد مع مجموعة من الخبراء والممارسين للعمل التطوعي في دول مجلس التعاون بناء على خبرتهم الطويلة في المجال والتي ستسهم بدورها في وضع الخطة التنفيذية، والتي تحدد الاطار التنظيمي للعمل التطوعي في دول المجلس .

وتم تشكيل هذه المجموعة من الخبراء في المنتدى الأول للعمل التطوعي الذي نظمته الأمانة العامة لمجلس التعاون في عام 2015 في العاصمة السعودية الرياض، والتي قدمت العوبد خلاله ورقة عمل تحدثت فيها عن جهود جمعية الإمارات للتطوع في مسيرة العمل التطوعي في دولة الإمارات وذلك ضمن محور تجارب متميزة في العمل التطوعي .

وترأست " العوبد " إحدى جلسات المنتدى التي تناولت موضوع واقع العمل التطوعي في دول مجلس التعاون، والذي تطرق إلى الصعوبات والتحديات والفرص وإمكانيات التطوير .

يهدف المنتدى الثاني لتنظيم وتطوير العمل التطوعي بدول مجلس التعاون إلى إعداد وصياغة برامج عمل ومشاريع تنفيذية مشتركة وتحديد طبيعة وآليات الشراكة ومجالات التنسيق بين الجهات الحكومية والخاصة والمنظمات الدولية ومؤسسات وأفراد المجتمع المدني في دول مجلس التعاون إلى جانب الاستعانة والاطلاع على التجارب الوطنية والاقليمية والعالمية الرائدة في المجال التطوعي . 

وتشارك في المنتدى الثاني وزارات وهيئات الشباب ووزارات الصحة والتربية والتعليم وهيئات الهلال الأحمر في دول مجلس التعاون وممثلون عن مؤسسات المجتمع المدني العاملة في مجال العمل التطوعي في دول المجلس إلى جانب خبراء و ممارسي العمل التطوعي في دول التعاون إلى جانب المؤسسات الدولية ذات العلاقة .


تعليقات