تكنولوجيا

موانئ دبي تستعرض مشاريع الطاقة والاستدامة في "ويتكس 2018"

الأربعاء 2018.10.24 04:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 81قراءة
  • 0 تعليق
موانئ دبي العالمية

موانئ دبي العالمية

تستعرض "موانئ دبي العالمية" مبادراتها الفريدة في مجالات الطاقة النظيفة والصديقة للبيئة خلال معرض المياه والطاقة والتكنولوجيا والبيئة "ويتكس 2018" الرائد على مستوى منطقة الشرق الأوسط لقطاعات الطاقة والمياه والاستدامة.

ووضعت "موانئ دبي العالمية" الأولوية لتطوير معايير جديدة في مجالات استخدام الطاقة المتجددة والكهروضوئية وإعادة تدوير النفايات وتطوير سلسلة توريد بصفر انبعاثات كربونية عبر عملياتها الإقليمية والعالمية.

وكشفت "موانئ دبي العالمية" عن مشروع "موانئ دبي العالمية للأسقف الكهروضوئية" الذي يتضمن تركيب 157 ألف لوح شمسي في المنطقة الحرة لجبل علي "جافزا" وميناء جبل علي وميناء راشد، وسيكون المشروع عند اكتماله أكبر مشروع للطاقة الشمسية الكهروضوئية في دول مجلس التعاون الخليجي وأكبر مشروع موزّع للطاقة الشمسية على مستوى منطقة الشرق الأوسط.

ومن المتوقع أن يولد المشروع 63 جيجاوات/ساعة من الطاقة سنوياً، ما يكفي لتشغيل نحو 4 آلاف و600 منزل، كما أنه يخفض انبعاثات الكربون في الغلاف الجوي، بما يعادل إنتاج مليون شجرة على مدى 10 سنوات، وسيتم تنفيذه على مرحلتين، حيث اقتربت المرحلة الأولى من الانتهاء تقريباً، وتم تركيب 90 % من الألواح الشمسية، البالغ عددها 88 ألف وحدة، وهي في مراحلها النهائية من البناء، وسيبدأ قريباً تركيب 140 ألف لوح في المرحلة الثانية.

وتم خلال معرض ويتكس الكشف عن تطبيق جديد باسم "تطبيق موانئ دبي العالمية للطاقة الشمسية"، الذي سيسمح برصد الطاقة الشمسية المتولدة في العمليات في الوقت الفعلي، ويساعد في اكتشاف الأخطاء وتقييم الأنظمة الفردية في حالة الإخفاقات أو الأعطال، ويسمح بجمع البيانات لتطوير نماذج التنبؤ، بهدف تحسين الكفاءة ومؤشرات الأداء.

واستثمرت "موانئ دبي العالمية" بشكل كبير في التقنيات الحديثة والمشروعات المستدامة على مدى العقد الماضي، وفي عام 2018 تمكنت من خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 24%، وجاء أكثر من 44% منها من مبادرات الوقود البديلة، وتعيد الشركة تدوير أكثر من 9 آلاف و700 طن من النفايات سنوياً أو ما يعادل 10 ملايين كيس قمامة منزلية متوسطة ​​الحجم.

تعليقات