مجتمع

إمدادات طبية بـ"القامشلي" السورية بعد منع 3 سنوات

الخميس 2017.8.3 02:27 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 487قراءة
  • 0 تعليق
شعار منظمة الصحة العالمية

شعار منظمة الصحة العالمية

أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها نجحت في إدخال ما يقرب من 30 طنا من الأدوية والإمدادات الطبية عن طريق البر  إلى المرافق الصحية والعيادات المتنقلة في القامشلي بسوريا وذلك للمرة لأولى منذ ثلاث سنوات.

وذكرت المنظمة أن الإمدادات التي تكفي لعلاج 150 ألفا ستدعم تقديم الخدمات الصحية إلى المشردين من محافظات الرقة وريف دير الزور والحسكة في المنطقتين الشمالية والشرقية من سوريا.

وأكدت إليزابيث هوف ممثلة منظمة الصحة العالمية في سوريا أن إعادة فتح الطريق إلى القامشلي سهلت إيصال الإمدادات الطبية بشكل سلس من دمشق واللاذقية وحلب، مشيرة إلى أن ذلك مكّن منظمة الصحة من الوصول إلى عدد أكبر من الاشخاص في المناطق الشمالية من سوريا مع الأدوية التي تمسّ الحاجة إليها.

وقالت هوف "منذ عام 2014 لم يكن بالإمكان تسليم شحنات الإمدادات الطبية عن طريق البر إلى هذه المنطقة نتيجة للصراع المكثف والحصار".

تعليقات