سياسة

ابن دغر: هزيمة الحوثي في صعدة بداية تحرير باقي اليمن

الإثنين 2018.4.9 09:02 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 99قراءة
  • 0 تعليق
رئيس الحكومة اليمنية أحمد عبيد بن دغر- أرشيفية

رئيس الحكومة اليمنية أحمد عبيد بن دغر- أرشيفية

قال رئيس الحكومة اليمنية، أحمد عبيد بن دغر، الإثنين، إن هزيمة مليشيا الحوثي الانقلابية في عقر دارهم بصعدة، هو بداية لدحرهم من العاصمة صنعاء ومحافظات تعز والحديدة والبيضاء.

وأشار ابن دغر إلى أن المليشيات الحوثية المدعومة من إيران، لن تصمد أمام القوة العسكرية الضاربة للجيش الوطني والتكتيك العسكري الذي وضعه قادة الألوية العسكرية بالتنسيق مع قادة التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية.

واستمع ابن دغر من محافظ صعدة هادي طرشان، بحسب ما ذكرته وكالة "سبأ" الرسمية،  على مستوى التقدم العسكري الكبير الذي أحرزه أبطال القوات المسلحة في جبهة صعدة أمام مليشيات الحوثي الانقلابية.

وأشاد رئيس الحكومة اليمنية بالتكتيك العسكري الجديد الذي وضعه قادة الألوية العسكرية، بالتنسيق مع قادة التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، لهزيمة المليشيات الحوثية الإيرانية واجتثاث جذورها المتطرفةً سلالياً وفكرياً.

كما اطلع على نسق الجبهات التي تزحف صوب المدينة، ممثلة في الجبهة الغربية ومعسكر الكمب والمحاور العسكرية الجديدة في جبهة كتاف، وجبهة الملاحيظ، ولواء الوحدة ولواء فتح اللذين يخوضان معارك ضارية يتقدم فيها أبطال القوات المسلحة يوماً تلو الآخر لقطع خطوط الإمداد من الخط الأسفلتي عن المليشيات.

وقال إن هزيمة مليشيات الحوثي في صعدة، هي بداية هزيمتهم في صنعاء وتعز والحديدة والبيضاء، ولن تصمد المليشيات الحوثية المدعومة من إيران أمام القوة العسكرية الضاربة والاستحداثات الميدانية، التي يمضي فيها الأبطال بثبات لإخماد الفتنة في عقر دارها".

وأضاف أن الرئيس عبدربه منصور هادي يشرف على إدارة المعارك، لافتا إلى أن محافظة صعدة لا بد أن تتعافى وتعود إلى أحضان الجمهورية واليمن الاتحادي الذي ينشده كل أبناء اليمن".

من جانبه، أشاد محافظ صعدة بصمود أبطال القوات المسلحة، وأن صعدة وأبناءها هم طليعة المحاربين للمد الفارسي الإيراني الذي تقوده مليشيات مأجورة تدعي حقاً إلهياً، بشكل لا يتناسب مع مفهوم وقدرة المواطن اليمني الذي يُؤْمِن بالديمقراطية والتعددية السياسية والرافض للوجود السلالي الحوثي الإيراني في اليمن.

وخلال الأيام الماضية، شنت قوات الجيش اليمني مسنودة بالتحالف العربي، عمليات عسكرية تستهدف قطع رأس الأفعى في معقل الحوثيين بصعدة.

وتمكنت قوات الجيش من فتح 4 جبهات في معقل الانقلابيين، كما بدأت مدفعية الجيش الوطني بقصف منطقة "مرّان"، معقل زعيم الانقلاب، عبدالملك الحوثي.


تعليقات