سياسة

الحوثي يحرض على تصفية صالح

السبت 2017.12.2 05:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 487قراءة
  • 0 تعليق
مليشيا الحوثي تواصل إنكارها لتقدم قوات حزب المؤتمر

مليشيا الحوثي تواصل إنكارها لتقدم قوات حزب المؤتمر

توعدت مليشيا الحوثي، السبت، باستهداف الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح ضمن قيادات حزب المؤتمر الشعبي العام إثر سيطرته على المواقع الاستراتيجية بصنعاء.

ففي تصريحات لقناة المسيرة الحوثية قال المتحدث باسم المليشيا الموالية لإيران محمد عبد السلام إن صالح أعلن ما وصفه المتحدث الحوثي بالانقلاب الرسمي على الشراكة معهم.

وقال: "تحاشينا الهجوم على صالح سابقا لأن تلك الخطوة ربما لم يكن الشعب اليمني سيفهمها في حينها".

وأردف "أما الآن، فقد قامت الحجة، وسيفهم الشعب ما سنقدم عليه، وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم".

كما قال إنه سيجري "تنظيف" حزب المؤتمر الشعبي، في إشارة إلى عمليات اغتيال تعتزمها المليشيا، وحذر من أن ما يجري سيستهدف أمن الجميع، بما فيهم قيادات حزب المؤتمر.


وواصل المتحدث الحوثي حالة الإنكار لانهيار مليشياته بالرغم مما تتناقله وسائل الإعلام المحلية والعربية من لقطات مصورة وفيديوهات لفرار الحوثيين من عدة مواقع.

وفي ذات السياق قال المكتب السياسي لمليشيا الحوثي إن "السلوك المنحرف لصالح مثّل أحد أهم رهانات الأعداء للقضاء على اليمن من الداخل"، في إشارة أيضا لتبرير إمكانية استهدافه.

وأعلن صالح انتصاره على مليشيا الحوثي بعد سيطرة قوات حزب المؤتمر الشعبي العام على معظم المواقع الاستراتيجية في صنعاء، خاصة وزارة الدفاع وأكاديمية الشرطة والتلفزيون والبنك المركزي ووزارة المالية وعدد من المديريات، إضافة إلى محاصرة القصر الرئاسي.

واستجدى محمد علي الحوثي رئيس ما يسمى باللجنة الثورة العليا المساعدة من القبائل اليمنية في محاولة لإنقاذ ما تبقى لهم من وجود في صنعاء.

تعليقات