مجتمع

"الهلال الأحمر الإماراتي" يناقش "خطة الاستجابة الإنسانية 2017" باليمن

الأحد 2017.7.30 12:27 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 525قراءة
  • 0 تعليق
جانب من لقاءات مدير الهلال الأحمر الإماراتي

جانب من لقاءات مدير الهلال الأحمر الإماراتي

ناقش المهندس محمد الكتبي مدير الهلال الأحمر الإماراتي في عدن مع طاهر إبراهيم، مدير مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة بعدن، سبل العمل على "خطة الاستجابة الإنسانية 2017 في اليمن" وكيفية تعزيز مساعدة الشعب اليمني في مواجهة ما يعانيه جراء الحرب التي يشنها الانقلابيون الحوثيون على المدنيين في مختلف المدن. 

وبحث الجانبان -خلال لقائهما السبت في عدن- مجمل الأوضاع الإنسانية التي يمر بها اليمن، وناقشا سبل التعاون والتنسيق لتقديم المساعدات الإنسانية التي يحتاج إليها السكان.


وفي هذا الإطار، أكد مدير الهلال الأحمر الإماراتي في عدن مساعي الهيئة الدائمة للتعاون مع مختلف المنظمات الدولية لما فيه مصلحة الإنسانية في العديد من الدول ومنها اليمن الشقيق.

ونوه إلى عدد من المشاريع الإنسانية التي تم تنفيذها بالتنسيق مع منظمات دولية لتوفير الأمن والاستقرار لسكان المدن المحررة، إلى جانب وضع الخطط التنظيمية لتسيير حياة السكان، منوها إلى أن استجابة الإمارات السريعة لنداءات المنظمات الدولية بمساعدة الشعب اليمني شكلت جزءا من شعورها بالواجب الأخوي تجاه اليمن، قبل أن يكون تعبيرا عن مواقفها الإنسانية.


من جانبه، أشاد مدير مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة بالجهود الإنسانية التي يقوم بها الهلال الأحمر الإماراتي في مساعدة الشعب اليمني، الذي يتعرض لحرب وتشريد جراء استمرار الحرب التي شنها الانقلابيون، مثمنا الدور الإنساني للهيئة في مساندة النازحين وتوفير الأماكن الآمنة لهم.

يشار إلى أن الهلال الأحمر الإماراتي ينسق مع مختلف المنظمات الدولية العاملة بالمجال الإنساني في اليمن.

وكان المهندس محمد الكتبي مدير الهلال الأحمر الإماراتي التقى، في وقت سابق، كارلوس باتاليس سوردو، وخوان ناستري من بعثة الصليب الأحمر الدولي في عدن.. حيث تناول اللقاء العمل في المناطق التي تشهد صراعات مستمرة وكيفية التعامل معها وفق القانون الدولي الإنساني، إضافة إلى سبل تنفيذ المشاريع التي تخدم المواطن اليمني بدرجة رئيسية وفي كل أنحاء البلاد.

تعليقات