سياسة

جريفيث: المحادثات اليمنية بالأردن أحرزت تقدما بشأن الأسرى والمعتقلين

السبت 2019.2.9 01:58 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 310قراءة
  • 0 تعليق
المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن جريفيث

المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن جريفيث

أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن جريفيث، الجمعة، أن محادثات الأردن بين الحكومة اليمنية والحوثيين أحرزت تقدماً مهماً نحو تنفيذ الإفراج عن الأسرى والمعتقلين.

وقال في بيان صحفي إن اللجنة الإشرافية المعنية بمتابعة تنفيذ اتفاق الأسرى، التي تضم ممثلين عن الحكومة اليمينة والحوثيين، عقدت اجتماعها الثاني في العاصمة الأردنية عمان من 5 إلى 8 فبراير/شباط 2019.

وأضاف أن الطرفين عبّرا عن التزامهما بالإفراج عن جميع الأسرى والمعتقلين والمفقودين والمحتجزين تعسفياً والمحتجزين قسرياً، والموضوعين تحت الإقامة الجبرية، من خلال التنفيذ على مراحل.

ولفت المسؤول الأممي إلى أن الطرفين جددا استعدادهما بذل كافة الجهود لتحقيق هذا الهدف المشترك، في ظل ضرورة الإسراع نحو لم شمل المعتقلين مع عائلاتهم.

وأوضح أن المحادثات أحرزت تقدما مهماً في المضي نحو تنفيذ عملية إطلاق السراح، حيث قدمت معلومات إضافية بشأن حالات أفراد مدرجين ضمن قوائم الأسرى.

وبيّن أن اللجنة قررت إبقاء اجتماعها هذا في حال انعقاد مفتوح، لإتاحة الفرصة للطرفين لمواصلة العمل معاً لتحسين مستوى ونوعية المعلومات المقدمة بشأن القوائم، لوضع اللمسات النهائية على القوائم في المستقبل القريب.

وذكر أن اللجنة الفرعية المعنية بالجثامين عقدت عدداً من الاجتماعات، وأقرت خطة عمل مشتركة تستند إلى مبادئ محددة وجدول زمني لإتمام تنفيذ تبادل الجثامين.

وأكد المبعوث الأممي أن مكتبه واللجنة الدولية للصليب الأحمر سيواصلان تقديم الدعم لجهود الأطراف في تنفيذ الاتفاقية، بما في ذلك تقديم المساعدة الفنية اللازمة.

وتأتي هذه الجولة من المشاورات اليمنية بعد أيام من إعلان الأمم المتحدة رسمياً، الإثنين، استئناف اجتماعات الحكومة اليمنية ومليشيا الحوثي في العاصمة الأردنية عمان، حول ملف تبادل الأسرى، بعد تعثرها لفترة بسبب تعنت مليشيا الحوثي في تطبيق بنود اتفاق السويد.

أبرز بنود اتفاق السويد

تعليقات