بيئة

رئيس الحكومة اليمنية: نقف أمام كارثة غير مسبوقة بعد إعصار "لبان"

السبت 2018.10.27 06:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 241قراءة
  • 0 تعليق
جانب من أضرار الإعصار

جانب من أضرار الإعصار

أكد رئيس الحكومة اليمنية الدكتور معين عبدالملك، السبت، أن بلاده تقف أمام كارثة غير مسبوقة، بسبب إعصار "لُبان"، مشيرا إلى أنه سيتم إطلاق نداء للمجتمع الدولي بهدف معالجة آثاره.

وقال رئيس الوزراء اليمني خلال اجتماع مع السلطة المحلية في محافظة المهرة، بحضور عدد من الوزراء إن ما اطلع عليه خلال جولات تفقدية في عدد من مناطق ومديريات المحافظة منذ يوم الأربعاء الماضي، بالإضافة إلى التقارير المقدمة من المسؤولين المحليين ومديري المديريات، يجعل الحكومة تقف أمام كارثه غير مسبوقة.

وأضاف، حسب ما نقلت وكالة أنباء "سبأ" اليمنية الرسمية، أن "الحكومة ستعمل على معالجة آثار العاصفة الإعصارية، وستقوم بتنسيق الجهود مع الأشقاء في التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، من أجل بدء عملية إعادة الإعمار وتطبيع الأوضاع إلى وضع أفضل مما كانت عليه المحافظة في السابق".

وتابع: "سنطلق نداء للمجتمع الدولي والأشقاء والأصدقاء للوقوف معنا في مواجهة هذه الكارثة البيئية".

وأوضح أن الحكومة قررت إنشاء وحدة إنذار مبكر، للتخفيف من آثار أي عواصف أو أعاصير مماثلة قد تضرب المهرة أو أي محافظة، مع إنشاء وحدة تنفيذية خاصة لإعادة الإعمار في المحافظة.

وكان رئيس الوزراء اليمني، أصدر، الجمعة، قرارا بتشكيل لجنة وزارية لمعالجة آثار الكوارث التي خلفها إعصار "لبان".

رئيس الوزراء اليمني خلال زيارته إلى المهرة - أرشيفية

ووصل رئيس الحكومة اليمنية إلى محافظة المهرة، الأربعاء الماضي، للاطلاع على أوضاع المحافظة، بعد أيام من انتهاء إعصار "لُبان" الذي ضرب المحافظة.

وضرب إعصار لُبان محافظة المهرة، ما أدى إلى نزوح آلاف الأسر ووفاة نحو 15 شخصا وإصابة قرابة 130 آخرين.

تعليقات