ثقافة

مبادرة شبابية بمعرض القاهرة للكتاب لتوثيق صور صناع الثقافة في مصر

الأربعاء 2019.1.30 04:48 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 420قراءة
  • 0 تعليق
شعار معرض القاهرة الدولي للكتاب بدورته الـ50

شعار معرض القاهرة الدولي للكتاب بدورته الـ50

بالتزامن مع دورته الخمسين، يحتضن معرض القاهرة الدولي للكتاب مبادرة تطوعية هي الأولى لوضع أرشيف مصور لصناع الثقافة في مصر من مؤلفين وناشرين، وحتى الصحفيين المتخصصين في تغطية هذا المجال. 

ويقود المبادرة التي تحمل اسم "فوتو بوك"، علاء فريد، البالغ من العمر 34 عاماً، ومعه 3 آخرون أقاموا استديو مصغراً داخل أحد أركان المعرض، يتوافد عليه يومياً عشرات المؤلفين من أصحاب الإصدارات الجديدة من مختلف الأعمار، والذين أبدوا تجاوباً كبيراً مع المبادرة. 

وقال "فريد": "جاءت الفكرة عندما جلسنا ذات مرة كمجموعة عمل، وبحثنا عن صورة لأديب نوبل الراحل نجيب محفوظ بجودة عالية لكننا لم نجد، خاصة أن جميع صوره التقطت في وقت التصوير الفوتوغرافي التقليدي، ولم يكن التصوير الرقمي ظهر بعد".

وأضاف: "فكرت أنا والزميل الصحفي سامح فايز في التقدم بمبادرة لتصوير جميع المؤلفين حالياً، الكبار منهم والشباب، حتى يكون لدينا أرشيف صور احترافية تصلح للاستخدام بوسائل الإعلام، ويكون مجانياً". 

وتابع قائلاً: "رحبت لجنة المبادرات والشباب بمعرض القاهرة للكتاب بفكرتنا وتبنتها، ووفرت لنا الهيئة العامة للكتاب التي تتولى تنظيم المعرض المكان المناسب، ومن حسن حظنا أننا بدأنا المبادرة في دورة اليوبيل الذهبي".

ويتوافد على مبادرة "فوتو بوك" يوميا ما بين 100 و150 زائراً من مؤلفين وناشرين وصحفيين ومسؤولين بالهيئات والمؤسسات الثقافية المختلفة، حتى إن أرشيف "فوتو بوك" امتلأ الآن بنحو 1000 صورة.

ومن بين الذين حرصوا على المشاركة في المبادرة والتقاط صور لهم وزير الثقافة الأسبق جابر عصفور، وأحمد القرملاوي، الفائز بجائزة الشيخ زايد للكتاب في فرع المؤلف الشاب، والقاصة منى ماهر، وعمرو العادلي، الفائز بجائزة اتحاد كتاب مصر في فرع الرواية، والروائية نورا ناجي، والصحفي محمد فتحي، والروائي أشرف العشماوي. 

وقال فريد: "لم تكن هناك مناسبة أفضل من معرض القاهرة للكتاب لإطلاق المبادرة، فهو عرس سنوي للثقافة المصرية، لكننا نعتبر هذه الدورة هي البداية، وسنواصل المبادرة في الدورات المقبلة". 

وأضاف: "كنا نستهدف صناع الثقافة في مصر لكن لأن المعرض دولي فهناك الكثير من الزائرين والمشاركين العرب والأجانب، لذلك انضم إلى أرشيفنا المصور كتاب أمثال الكويتي سعود السنعوسي والأردني أيمن العتوم وغيرهم".

وأوضح: "بعد انتهاء المعرض هذا العام تتسلم الهيئة العامة للكتاب نسخة من الصور فيما سنقوم بوضع نسخة على موقع مجاني بالإنترنت لخدمة الصحافة والإعلام". 

والمثير في المبادرة التطوعية أن علاء فريد لا يمتهن التصوير بل يمثل له هواية قديمة مارسها على مدى سنوات حتى وصل لدرجة الاحتراف، فهو بالأساس حاصل على دكتوراه في الكيمياء من كلية العلوم ويعمل بالشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، ويقتطع من وقته وجهده لصالح المبادرة. 

وقال: "شكلت مع زملائي في المبادرة فريقاً متكاملاً منذ نحو 5 سنوات واقتحمنا مجال التصوير الفوتوغرافي، وقبل المعرض اشترينا معدات إضافية على نفقتنا حتى تناسب المكان والحدث".

وأضاف "نؤمن بأهمية العمل التطوعي، وندرك المشروعات الكبيرة التي تقيمها مصر حاليا ومنها نقل المعرض لمقر جديد يليق باسم البلد، لذلك قررنا المساهمة بما نملك.. التصوير". 

ويستمر معرض القاهرة الدولي للكتاب حتى الخامس من فبراير/شباط بمركز مصر للمعارض الدولية بمشاركة 1274 ناشراً من 35 دولة.

تعليقات