اقتصاد

النفط يتراجع مع تحذير بنوك من تأثير محدود لاجتماع "الدوحة"

الإثنين 2016.4.11 04:04 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 155قراءة
  • 0 تعليق

تراجعت أسعار النفط، الاثنين، بعدما بددت بنوك آمالا في أن تؤدي نتائج اجتماع المنتجين في قطر يوم الأحد المقبل لبحث تثبيت مستويات الإنتاج الحالية إلى تحسين التوازن الحالي بين العرض والطلب.

وهبطت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 12 سنتا إلى 41.82 دولارا للبرميل بحلول الساعة 1022 بتوقيت جرينتش، متراجعة عن أعلى مستوياتها في ثلاثة أسابيع الذي سجلته يوم الجمعة.

وكانت الأسعار ارتفعت أكثر من 6% يوم الجمعة، بعدما أظهرت بيانات أن شركات الطاقة الأمريكية قلصت عدد منصات الحفر النفطية لثالث أسبوع على التوالي ليصل إلى أدنى مستوى له منذ نوفمبر 2009.

وتراجع أيضا الخام الأمريكي الخفيف ليهبط 22 سنتا عن الجلسة السابقة إلى 39.50 دولارا للبرميل.

وقال كارستن فريتش، كبير محللي النفط لدى كومرتس بنك: "ستتحرك الأسعار هبوطا وصعودا هذا الأسبوع بفعل توقعات اجتماع الدوحة. يبدو أن التكهنات هذا الصباح تراجعت مجددا."

وحذر المحللون لدى بنك جولدمان ساكس، الذين توقعوا أن تصل الأسعار إلى 35 دولارا للبرميل في المتوسط خلال الربع الثاني من العام من أن نتائج الاجتماع ربما تدفع السوق للهبوط.

وقال المحللون "لن يساهم تثبيت الإنتاج عند المستويات الأخيرة في تسريع إعادة التوازن إلى سوق النفط مع بقاء مستويات إنتاج أوبك (باستثناء إيران) وروسيا هذا العام قرب متوسط التوقعات السنوية لعام 2016 عند 40.5 مليون برميل يوميا."

وحذر بنك باركليز أيضا من أن الاجتماع ربما يتمخض عن تأثير محدود نظرا لأن من المستبعد أن يشارك بعض المنتجين ممن لديهم إمكانية زيادة الإنتاج في أي اتفاق تثبيت.

تعليقات