رياضة

"الملابس المقدسة" أحدث أسلحة ليستر للفوز بالدوري الإنجليزي

الإثنين 2016.4.18 07:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 181قراءة
  • 0 تعليق

قال الراهب البوذي فرا برومانجلاتشان، الذي ارتبط اسمه بالوقوف خلف فريق ليستر سيتي الإنجليزي، إن خطط المدرب كلاوديو رانييري، وإبداعات رياض محرز، وأهداف جيمي فاردي لعبت دورًا في المسيرة الرائعة للفريق، لكن النية المخلصة هي التي ستقود المتصدر للتتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لأول مرة في مسيرته.

وفي الوقت الحالي فإن الراهب البوذي يستعد لمساعدة ليستر على نحو غير معتاد بمنحه ملابس مقدسة "لا تعرف الخسارة على الإطلاق"، لجلب الحظ للفريق الذي تعادل بصعوبة 2-2 أمام ويستهام يونايتد، أمس الأحد.

وقال الراهب: "الملابس المقدسة أحد الأساليب النفسية التي ابتكرناها لتعزيز مستوى الدعم المعنوي وخلق أجواء من التفكير الإيجابي بين لاعبي الفريق".

ومع تبقي 4 جولات على النهاية يتصدر ليستر -المملوك لرجل أعمال تايلاندي والذي كان يصارع لتفادي الهبوط في الموسم الماضي- المسابقة بفارق 8 نقاط عن أقرب ملاحقيه، وهو ما ترك النقاد والجماهير في حيرة بشأن كيفية تفسير السبب وراء هذا الصعود المفاجئ.

ويعتقد الراهب التايلاندي فرا برومانجلاتشان (63 عامًا) أن مواطنه الملياردير فيكاي سريفادانابرابا، مالك ليستر، عمل بشكل مخلص هذا الموسم، وهو ما يعد أحد أسباب صعود نجم الفريق.

وأضاف الراهب لتلفزيون "رويترز"، اليوم الإثنين، "الأمر لا يتعلق بالسحر، بل بالأفعال الحسنة لفيكاي، والتي دفعت ليستر لنيل الدعم من الجماهير حول العالم وزودت نادي ليستر بالقوة." وتابع: "أعتقد أن النية الصادقة لفيكاي ستكون عاملًا مساعدًا لليستر للتتويج بلقب الدوري الممتاز حتمًا."

وكان فيكاي دعا الراهب برومانجلاتشان لمباركة استاد كينج باور معقل ليستر، وقال الأخير إنه سيزور لندن في "أقرب فرصة".

تعليقات