سياسة

"القاعدة" يفخخ مطار وميناء المكلا تحسبًا لحملة عسكرية

بعد معلومات عن خطة للجيش والتحالف لتحرير المدينة

الثلاثاء 2016.4.19 09:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 482قراءة
  • 0 تعليق
جنود الجيش اليمني بدوريات في شوارع حي المنصورة في عدن

جنود الجيش اليمني بدوريات في شوارع حي المنصورة في عدن

بعد معلومات مؤكدة عن تحركات عسكرية للقوات الشرعية اليمنية بالتنسيق مع القوات الإماراتية وقوات التحالف العربي لبدء معركة تحرير محافظة حضرموت وأبين جنوب اليمن من تنظيم القاعدة، قالت مصادر محلية وأخرى عسكرية لبوابة "العين" الإخبارية، إن تنظيم القاعدة في مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت هدد بتفجير مطار وميناء المكلا إذا بدأت قوات الشرعية وقوات التحالف العربي حملة عسكرية على المدينة.

ونقلت مصادر عن شهود عيان أن تنظيم القاعدة في مدينة المكلا، التي يسيطر عليها منذ أبريل/نيسان العام الماضي، أقدم أمس على تفخيخ مطار المكلا الدولي وميناء الضبة النفطي وزرع كميات كبيرة من العبوات والمواد المتفجرة وسط وفي محيط الميناء والمطار، وفرض حراسات مشددة على الميناء والمطار.

وأضافت المصادر أن عناصر التنظيم اقتحموا بعدة أطقم وعشرات المسلحين مطار المكلا الدولي بمنطقة الريان، أمس الإثنين، وطردوا الحراسات الأمنية التي كانت مكلفة من المجلس الأهلي بالمكلا لحراسة المطار، وزرعت عبوات ناسفة كبيرة في مبنى ومدرج المطار ونشر التنظيم عددًا كبيرًا من عناصره داخل المطار وفي محيطه.

المصادر ذاتها قالت إن عناصر أخرى من تنظيم القاعدة اقتحمت أيضًا ميناء الضبة النفطي بالمكلا وأجبرت موظفي شركة بترومسيلة والحراسات الأمنية الخاصة بمباني الشركات النفطية على المغادرة، وفرضت سيطرتها الكاملة على الميناء وزرعت عبوات ناسفة في الميناء ومحيطة بعد إخلائه من الموظفين والحراسات.

وجاء هذا التصعيد من قِبَل عناصر تنظيم القاعدة بعد أيام من حملات عسكرية ضخمة على محافظات لحج وأبين لتطهيرها من تنظيم القاعدة وسبقها تطهير عدة مناطق بالعاصمة اليمنية المؤقتة عدن أهمها مديرية المنصورة التي كانت تُعَد المعقل الرئيسي لعناصر التنظيم في عدن، وتناقلت مصادر عسكرية عن خطة عسكرية للجيش اليمني وقوات التحالف العربي والقوات الإماراتية أعدت لتطهير مدينة المكلا من التنظيم.

وسبق هذه الخطة قصف عنيف ومباغت من طيران التحالف العربي على معسكرات ومواقع وتجمعات التنظيم في مدينة المكلا خلال الأيام القليلة الماضية سقط خلالها عشرات القتلى والجرحى من تنظيم القاعدة.

وكانت مصادر محلية في مدينة المكلا قد أكدت لبوابة "العين" الإخبارية في وقت سابق، أن عددًا من شوارع المكلا ومداخلها الرئيسية ووسط المدينة شهدت ابتداءً من مساء السبت انتشارًا كثيفًا لعناصر تنظيم القاعدة دون أن ترد تفاصيل أخرى عن أسباب تلك التحركات؛ حيث تتوقع عناصر القاعدة أن يبدأ الجيش اليمني وقوات التحالف حملة لتطهير المكلا.

تعليقات