سياسة

وزير خارجية بريطانيا: سنواصل الضغط على النظام السوري للجلوس إلى طاولة التفاوض

الأحد 2018.4.15 12:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 167قراءة
  • 0 تعليق
وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون - أرشيفية

وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون - أرشيفية

قال وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، إن بلاده لا تسعى لتصعيد بشأن سوريا، وذلك في معرض حديثه عن الضربات التي طالت النظام السوري، السبت، بالتعاون بين الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، رداً على استهداف المدنيين بأسلحة كيماوية في مدينة دوما.


ونقلت وكالة أنباء رويترز تصريحات جونسون، إذ قال إنه ستتم مواصلة الضغط على النظام السوري، "من أجل الجلوس إلى طاولة التفاوض".

وأوضح جونسون: "ليست هناك اقتراحات حاليا بشأن مزيد من الهجمات على سوريا"، لافتاً في الوقت نفسه إلى أنه "لا يسعنا الجزم بأن النظام السوري ما زال يمتلك أسلحة كيماوية".


واعتبر جونسون أن "الضربات على سوريا لن تغير دفة الصراع"، مؤكداً أن "السبب الرئيسي في أن الضربات كانت تصرفا صائبا هو منع استخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا وفي العالم".

لكن جونسون قال في الوقت نفسه: "لا يسعنا معرفة كيف سيرد النظام السوري على الضربات الصاروخية".

بدوره، قال جيريمي كوربين، زعيم حزب العمال البريطاني المعارض، الأحد، إن الأسس القانونية التي تم الاستناد إليها في توجيه ضربات جوية بريطانية لسوريا قابلة للنقاش.

وأضاف أنه كان سيؤيد فقط أي تحرك مدعوم من مجلس الأمن الدولي، وذلك خلال مقابلة أجرتها معه هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".


تعليقات