سياسة

المسماري: الجيش الليبي يقاتل الإرهاب ويستحق أن يرفع عنه حظر التسليح

الخميس 2018.6.21 09:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 653قراءة
  • 0 تعليق
المتحدث باسم الجيش الليبي العميد أحمد المسماري

المتحدث باسم الجيش الليبي العميد أحمد المسماري

دعا العميد أحمد المسماري، المتحدث باسم القوات المسلحة الليبية، الخميس، المجتمع الدولي، إلى رفع حظر التسليح المفروض على الجيش الليبي، قائلاً: "هذا الجيش الذي يقاتل الإرهاب وسقط منه شهداء في السدرة وراس لانوف، ألا يستحق أن يرفع عنه حظر التسليح؟".

وأضاف المسماري، خلال مؤتمر صحفي، إن ما حدث في الهلال النفطي صفحة من صفحات المعركة، سبقتها 5 صفحات، وفي كل مرة عاد الإرهابيون مهزومين. 

وأكد أن الجيش الوطني الليبي لن يسمح لأحد أن يتلاعب بأرزاق الليبيين، مشيراً إلى أن من قام بالهجوم على الهلال النفطي يريد تعطيل الانتخابات الليبية. 

وقام المسماري، خلال المؤتمر، بشرح أحداث ميناء راس لانوف، مؤكدا أن الجماعات الإرهابية استخدمت عتادا كبيرا للدخول إلى الموانئ النفطية.

وأضاف أن ما حدث دفع القيادة العامة للجيش الليبي إلى التريث والحكمة، لأن الدفاع داخل تلك المناطق سيجبر الإرهابيين على استخدام أسلحة ثقيلة قد تلحق الضرر بالموانئ النفطية، فرأت الانسحاب التكتيكي لمنطقة العقيلة. 


وتابع المسماري قائلاً: القوات تحركت من العقيلة اليوم (الخميس)، ودخلت ميناء راس لانوف وميناء السدرة، ونفذت الواجب القتالي خلال 40 دقيقة، مما دفع الإرهابيين إلى الفرار إلى الصحراء نحو حقل مبروك. 

وحول ما يتعلق بمعركة درنة، قال المسماري: "ما تبقى لتحرير المدينة بالكامل منطقة صغيرة، ولا نريد استخدام الأسلحة الثقيلة ضد تلك المنطقة لوجود عائلات فيها".

تعليقات