سياسة

الرئاسة التونسية لـ"العين الإخبارية": عودة سفارة الإمارات بسوريا خطوة مهمة للعرب

الخميس 2018.12.27 10:08 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 339قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي

الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي

رحبت الرئاسة التونسية، الخميس، بعودة سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة إلى العمل في دمشق، مؤكدة أهمية تلك الخطوة في العمل العربي المشترك وتقريب وجهات النظر.

وقال المستشار الإعلامي لرئاسة الجمهورية التونسية فراس قفراش -في تصريحات لـ"العين الإخبارية"- إن رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي حريص على أن تكون القمة العربية القادمة عنوانا لوحدة الصف العربي ومكافحة كل أنواع الإرهاب.

وأشار قفراش إلى أن الرئيس السبسي يحمل كل التقدير لعلاقات التعاون مع دولة الإمارات العربية المتحدة، مشددا على أنه يعمل على تعزيز مستوى التعاون الثنائي بين البلدين.

مقر السفارة الإماراتية في دمشق

وتحتضن تونس القمة العربية المقبلة في مارس/أيار 2019، تحت عنوان "تغليب الحوار والتوافق بين الدول العربية التي تكافح الإرهاب".

من جانبه، أكد أستاذ العلاقات الدولية في كلية الحقوق بتونس أنيس المحفوظي أن دولة الإمارات العربية المتحدة اتبعت الخطوات السليمة بفتح سفارتها في دمشق، موضحا أن هذه الخطوة ستتبعها خطوات أخرى خلال قمة تونس المقبلة، لاستعادة سوريا إلى الحضن العربي.

مقر السفارة الإماراتية في دمشق

ونبه إلى إيجابية الدورين الإماراتي والسعودي في محاربة الإرهاب، وتغذية أواصر العمل العربي المشترك، مؤكدا أن أبوظبي تحمل رسالة سلام تجاه العالم العربي برؤية عقلانية ثاقبة.

وفي خطوة رافقت قرار الإمارات بفتح سفارتها في سوريا استقبل مطار الحبيب بورقيبة بمحافظة المنستير رحلة سياحية قادمة من دمشق لأول مرة منذ 8 سنوات.

تعليقات