سياسة

التحالف مستمر في إصدار التصاريح لسفن متجهة لليمن.. والحوثي يواصل التعطيل

الأربعاء 2019.1.9 03:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 191قراءة
  • 0 تعليق
ميناء الحديدة اليمني - أرشيفية

ميناء الحديدة اليمني - أرشيفية

أعلن تحالف دعم الشرعية باليمن، اليوم الأربعاء، إصدار 24 تصريحا لسفن متوجهة للموانئ في هذا البلد، وسط تعطيل حوثي يترجم عرقلة المليشيات الانقلابية لتنفيذ اتفاق ستوكهولم.

وفي بيان له، أوضح التحالف العربي أن السفن المتوجهة لميناء الحديدة والصليف تحمل المواد الغذائية والمشتقات النفطية.

يأتي ذلك في وقت ما زالت 3 سفن تنتظر الدخول لميناء الحديدة منذ 18 يوماً.وفق ما ذكر التحالف الذي أفاد بأنه أصدر أيضا 19 تصريحا جويا وتصريحين بريين و105 تصاريح لحماية القوافل.

وبهذا بلغ إجمالي التصاريح التي منحها التحالف خلال ثلاثة أيام، 150 تصريحا. 

وجراء سيطرة الحوثيين على ميناء الحديدة أهم منفذ بحري في اليمن، واستخدامه في أغراض تهريب الأسلحة من إيران، تعاني مدينة الحديدة أوضاعا صعبة فاقمت الوضع الإنساني لسكانها ولليمن عموما. 

مستجدات تتزامن مع تقديم المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن جريفيث، إفادته، الأربعاء، لمجلس الأمن الدولي، حول الوضع في اليمن.

ومنذ توقيع اتفاق ستوكهولم بين وفدي الحكومة اليمنية الشرعية ومليشيات الحوثي، برعاية أممية، تواصل الجماعة الانقلابية التابعة لإيران خرقها ما تعهدت به.

وخلال مشاورات رعتها الأمم المتحدة، في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، في ستوكهولم، اتفقت الحكومة اليمنية والمليشيات الانقلابية على حلول لملفات، بينها الأسرى وموانئ الحديدة، إضافة إلى تعز التي تئن تحت الحصار منذ ما يزيد على ثلاثة أعوام.


اتفاقٌ منح قناعة بأن المليشيات رضخت في نهاية المطاف إلى منطق الحل السياسي الذي تدعمه دول التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، حقنا للدماء، ولإعادة بلد عربي مختطَف إلى عباءة جيرانه في المنطقة.


تعليقات