سياسة

العاهل السعودي: مجزرة نيوزيلندا تؤكد ضرورة مواجهة خطابات الكراهية والإرهاب

السبت 2019.3.16 01:09 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 162قراءة
  • 0 تعليق
خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز

قال العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود إن مجزرة نيوزيلندا تؤكد مسؤولية المجتمع الدولي في مواجهة خطابات الكراهية والإرهاب، التي لا تقرها الأديان ولا قيم التعايش بين الشعوب.

جاء ذلك في تغريدة على حساب خادم الحرمين الشريفين الرسمي على "تويتر" الجمعة، تعليقا على الحادث الإرهابي الذي استهدف مسلمين أبرياء في مسجدين بنيوزيلندا.

وذكرت مصادر محلية سعودية، في وقت سابق مساء الجمعة، أن السعودي محسن المزيني الذي أصيب في هجوم نيوزيلندا الإرهابي توفي متأثرا بالإصابة.

وكانت سفارة المملكة العربية السعودية في نيوزيلندا أعلنت في وقت سابق عن إصابة اثنين من رعاياها بجروح في حادث الهجوم على المسجدين في مدينة كرايستشيرش في نيوزيلندا. 

وأعربت السفارة، في بيان لها، عن أسفها وحزنها للاعتداء الإرهابي الأليم الذي وقع الجمعة في مدينة "كرايستشيرش" النيوزيلندية، وقدمت خالص العزاء لذوي المتوفين وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين. 


وأطلق إرهابي ينتمي لليمين المتطرف، الجمعة، الرصاص بشكل عشوائي من بندقية على عدد من المصلين خلال صلاة الجمعة في مسجدين بمدينة "كرايستشيرش" النيوزيلندية، وأسفر عن استشهاد 49 وإصابة 39 شخصا بإصابات خطيرة. 

ولم يكتف المسلح بإطلاق النار على المصلين، بل قام بتوثيق جريمته في بث مباشر على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

تعليقات