سياسة

أكرم أوغلو: لا استغلال لإسطنبول لتحقيق مكاسب شخصية بعد اليوم

الأربعاء 2019.4.17 08:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 350قراءة
  • 0 تعليق
أكرم إمام أوغلو وسط حشد من مؤيديه

أكرم إمام أوغلو وسط حشد من مؤيديه

تعهد أكرم إمام أوغلو، الرئيس الجديد لبلدية مدينة إسطنبول التركية، بخدمة الجميع ونشر السلام والاستقرار في المدينة بين كل فئات المجتمع سواء المؤيدين له أو المعارضين.

وأضاف أوغلو الذي ينتمي لحزب الشعب الجمهوري المعارض في أول تصريحات يدلي بها أمام حشد من مؤيديه أمام مقر بلدية إسطنبول التي تسلم رئاستها من سلفه، مولود أويصال: "أحيي جميع سكان إسطنبول بمسلميها، ومسيحييها، وعلوييها، وأرمنيها، وأتعهد بأن تكون فلسفتنا هي قليل من الكلام كثير من العمل".


وشدد على أنهم لن يحيدوا في عملهم عن طريق الحق والعدل، والمشاعر الأخلاقية في تقديمهم الخدمات لسكان المدينة طيلة السنوات الخمس المقبلة.

وتابع قائلا: "لم نتنازل عن السلام، ولم نتنازل عن أي قيم يعرفها العالم، كما لم ننس قيم من قاموا بتأسيس هذه البلاد، وهذه المدينة الجميلة".


واستطرد: "لقد نذرت نفسي لأطفال هذه المدينة، وشبابها، ونسائها، وأتعهد بالعمل لخدمة الجميع بلا تمييز أو إقصاء لأحد، ولن يكون  هناك استقطاب بعد اليوم".

وذكر إمام أوغلو أنه "لن يكون هناك بعد اليوم استغلال لثروات المدينة لتحقيق مكاسب شخصية"، مضيفا: "أنا لم آكل يومًا حق أحد، ولن أسمح لأحد بأكل حقوق الآخرين".


ووفق المضابط النهائية فإن أكرم إمام أوغلو حصل على 4 ملايين و169 ألفًا و765 صوتًا، بفارق يقدر بـ13 ألفًا 729 صوتًا عن منافسه مرشح الحزب الحاكم، بن علي يلدريم الذي حصل على 4 ملايين، و156 ألفا و36 صوتًا.

وعلى إثر ذلك أعلنت اللجنة الانتخابية بالمدينة فوز المعارض التركي، في وقت سابق اليوم، وتسليمه وثيقة تنصيبه رسميًا، بعد مرور 17 يومًا على إجراء الانتخابات.


تعليقات