مجتمع

7 أسباب وراء زيادة شعورك بالعطش

الأحد 2015.12.6 02:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 2333قراءة
  • 0 تعليق
أرشيفية

أرشيفية

يؤدي نقص الماء في جسم الإنسان، إلى الشعور بالعطش بصورة مستمرة، ويسبب جفافًا في الحلق قد يصاحبه عدد من الأمراض التي تثير حالة من القلق لدى البعض، خاصة إذا ما تناولوا كميات كبيرة من السوائل.

وقالت الدكتورة لورا هان، المسؤولة عن قسم الرعاية الأولية في مركز "ميرسي" الطبي في مدينة بالتيمور في ولاية ميريلاند الأمريكية، وفق الموقع الإلكتروني لقناة "فوكس نيوز": إنه كلما زاد الشعور بالعطش وكثر عدد مرات التبول يجب مراجعة الطبيب المختص لتشخيص السبب وتحديد العلاج المناسب.

وبحسب مختصين، فإن سبعة أسباب تؤدي إلى الشعور بالعطش.

أولًا: مرض السكري:

يزيد مرض السكري من خطورة الإصابة بالجفاف، وقالت الدكتورة هيثر روزن، مديرة مركز "UPMC" الطبي في بنسلفانيا، إنه عندما يرتفع مستوى السكر في الدم، يزيد من الضغط على الكليتين، ما يؤدى إلى زيادة عدد مرات التبول والتخلص من الجلوكوز الزائد.

وأضافت أن التبوُّل باستمرار يزيد من العطش، ما يضطر الجسم لتناول المزيد من الماء لتعويض المفقود، ويسهم ذلك في زيادة المشكلة.

وأفادت الدكتورة روزن بأنه عند الشعور بالعطش المتزايد وكثرة التبول وفقدان الوزن والتعب، يجب مراجعة الطبيب وإجراء الفحوصات الطبية لنسبة الجلوكوز في الدم، للتأكد ما إذا كان الشخص مصابًا بالسكري أم لا.

ثانيًا. مرض السكري الكاذب:

على الرغم من عدم ارتباط مرض السكري الكاذب بالذي نعرفه، إلا أنهما يتشاركان في بعض الأعراض مثل الجفاف وكثرة التبول.

ويتميز مرض السكري الكاذب باختلال التوازن الهرموني في الجسم، الذي يؤثر على امتصاص الجسم للماء إثر فقدان كمية كبيرة من السوائل، وأشار الدكتور برودنس هول، مدير مركز "هول" الطبي في كاليفورنيا، إلى ضرورة مراجعة الطبيب وإجراء الفحوصات لتحديد نوعية مرض السكري.

ثالثًا. الطمث:

تزداد رغبة النساء بتناول كميات من الماء أثناء فترة الطمث، وأفادت الدكتورة روزن، بأن كثرة الشعور بالعطش مرتبطة بفترة الطمث لتعويض السوائل المفقودة، ولا خوف إثر ذلك.

رابعًا. جفاف الفم:

إن حالة الجفاف غير الطبيعية في الأغشية المخاطية في الفم تعود إلى الحد من تدفق أو تغيُّر تكوين اللعاب، وقالت مديرة مركز "UPMC" الطبي في بنسلفانيا روزن: "إذا كانت الغدد لا تفرز الكمية المطلوبة من اللعاب، يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض مقلقة مثل رائحة الفم الكريهة، وصعوبة المضغ".

وأشارت إلى أن الكثير من الأمراض تسبب جفاف الفم، ويجب مراجعة الطبيب لإجراء الفحوصات اللازمة والتعرف على السبب.

خامسًا- الأنيميا (فقر الدم):

تعتبر القرحة وفترة الطمث الطويلة أحد أسباب مرض الأنيميا، وأشارت روزن إلى أن الجسم يفقد خلايا الدم الحمراء بسرعة كبيرة، ويحاول تعويض السوائل المفقودة بإثارة العطش.

وأوضحت أن أحد أسباب زيادة فترة الطمث يعود إلى قصور بالغدة الدرقية، لافتة إلى أن فحوصات الجسم والدم تُحدد إذا ما كان الشخص يعاني من الأنيميا.

سادسًا. ضغط الدم المنخفض:

يسبب التوتر المزمن قصور في إفراز الهرمونات من الغدة الكظرية، ما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم والدوخة والاكتئاب والتوتر والعطش، وقالت الدكتورة هان المسؤولة عن قسم الرعاية الأولية في مركز "ميرسي" الطبي، إن العطش هو طريقة يتَّبِعها الجسم للحصول على المزيد من السوائل، في حالة رفع ضغط الدم.

سابعًا. الحمية الغذائية:

قالت جيسيكا كوردينغ، أخصائية التغذية في أحد مستشفيات الجراحة التخصصية في نيويورك، إن بعض الأطعمة تزيد من الشعور بالعطش، مثل الكرفس والليمون والبطيخ والبقدونس والزنجبيل والهليون والبنجر، لأنها تزيد من إدرار البول.

وأضافت أنه رغم الفوائد الكثيرة لتلك الأطعمة، يجب إضافة بعض الخضراوات والفواكه الأخرى للنظام الغذائي لتعويض السوائل المفقودة بالبول.

وتنصح جيسيكا بتحقيق التوازن الغذائي من خلال تناول المزيد من الأطعمة الغنية بالسوائل، مثل دقيق الشوفان والأرز البني الذي يمتص الماء أثناء عملية الطبخ.

تعليقات