مجتمع

"أبوظبي للرقابة الغذائية" يضبط أدوية بيطرية مجهولة المصدر

الأحد 2018.5.6 05:28 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 522قراءة
  • 0 تعليق
جانب من المضبوطات

جانب من المضبوطات

أعلن جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية ضبط نحو 1.5 طن من الأدوية البيطرية مجهولة المصدر في مدينة العين؛ الأمر الذي يعد مخالفا للتشريعات والقوانين المحلية.

وقال المهندس ثامر راشد القاسمي، المتحدث الرسمي باسم الجهاز، إنه ومن خلال التواصل الدائم بين جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية ووزارة التغير المناخي والبيئة، أفادت الوزارة بتقديم أحد وكلاء الأدوية البيطرية والموجد بمدينة العين بلاغا بوجود بعض الأدوية البيطرية التي تندرج تحت وكالة يتم تداولها من مصدر آخر مجهول الهوية.

وأوضح القاسمي أن هذا الأمر يُعدّ مخالفا للتشريعات والقوانين ذات العلاقة والتي من ضمنها نظام التتبع والاسترداد، ويجعل الأدوية عُرضة لظروف التداول غير الصحية ويؤثر سلبا على صلاحيتها وجودتها.

وأضاف القاسمي أنه فور تلقي البلاغ تم التواصل مباشرة مع مقدم البلاغ لجمع المعلومات الكافية، ومن ثم التنسيق مع الجهات ذات الصلة واتخاذ الإجراءات المناسبة للتحقق من المخالفة وضبطها.

كذلك تم التوجه إلى موقع المخالفة وضبطها، حيث تبين وجود سيارة لا تتبع لمستودع بيطري مُرخص وتحمل على متنها كميات من الأدوية البيطرية دون وجود أي فواتير تُثبت مصدرها.

وأكد القاسمي حرص الجهاز على التأكد من سلامة الأدوية البيطرية المتداولة في إمارة أبوظبي عبر التحقق من استيفاء المنشآت البيطرية الخاصة للاشتراطات عبر الزيارات التفتيشية لمفتشي الجهاز، والتي يتم خلالها التأكد من تواريخ صلاحية الأدوية والمستحضرات البيطرية وأنها مسجلة بشكل قانوني للتداول.

كما يتم التأكد من الاستعمال السليم للأدوية المخدرة والمراقبة ومتابعة المواد البيطرية الممنوع تداولها في دولة الإمارات .

وفي هذا الصدد، دعا جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية الجمهور إلى التواصل معه والإبلاغ عن أي مخالفات أو ممارسات خاطئة قد تهدد سلامة الأغذية أو الزراعة والثروة الحيوانية خلال جميع مراحل السلسلة الغذائية.

تعليقات