شباب

"شباب شرطة أبوظبي" يناقش تطلعات المنتسبين

الثلاثاء 2018.11.20 04:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 104قراءة
  • 0 تعليق
"شباب شرطة أبوظبي" يناقش تطلعات المنتسبين

"شباب شرطة أبوظبي" يناقش تطلعات المنتسبين

ناقش مجلس شباب شرطة أبوظبي طموحات وتطلعات المنتسبين للارتقاء بمنظومة العمل التطويري خلال مشروع جلسة شبابية عقدت في مركز الشباب العربي بمبنى "أيبيك" بأبوظبي.

ووجهت شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة الدولة  الإماراتية لشؤون الشباب خلال حضورها الجلسة كلمة قدمت فيها الشكر للقيادة الشرطية على اهتمامها بالشباب وتحفيزهم وإشراكهم بالارتقاء بالعمل الشرطي واستثمار مهاراتهم وقدراتهم في مسيرة التطوير.

وثمنت دور مجلس شباب شرطة أبوظبي في إتاحة الفرصة للمنتسبين للتعبير عن آرائهم والاستماع لمقترحاتهم وعملهم الدؤوب مع المجالس الشبابية على مستوى الإمارات في مختلف المجالات.

وتناولت الجلسة عدة محاور من أبرزها إجراءات تقييم أداء العاملين ونظام الحوافز ومدى رضا المنتسبين عن الخدمات والمميزات المقدمة لهم وذلك بحضور عدد من ضباط وضباط صف وأفراد ومدنين من العناصر الرجالية والنسائية في مختلف قطاعات شرطة أبوظبي.

وأوضح الرائد الدكتور أحمد الرمحي رئيس المجلس أن المجالس الشبابية تعد منصة للتعبير عن آراء وتطلعات الشباب والتعرف إلى طموحاتهم وآمالهم وتعمل على تعزيز المسؤولية المجتمعية لديهم وإتاحة الفرصة لهم للمشاركة في عملية صنع القرار وفتح آفاق الحوار معهم والاستماع إلى آرائهم ومقترحاتهم والتحديات والعقبات التي تواجههم وسبل معالجتها ووضع الحلول لها.

وأضاف أن الهدف من مشاركة المنتسبين في هذه الجلسات يأتي انطلاقا من حرص شرطة أبوظبي على تمكين الشباب ودعمهم وإيجاد بيئة عمل تحفيزية لهم تسهم في عملية التطوير والتحسين ومنحهم مساحات للتفوق والتميز والإبداع والابتكار والارتقاء بالعمل الشرطي والأمني والتعرف على رؤاهم ومساعدتهم في فهم استراتيجيات بيئة العمل الإيجابية، وكسب رضاهم وثقتهم وإسعادهم.

واستعرض الملازم أول سيف حمد الدرمكي عضو مجلس شباب شرطة أبوظبي مقومات السعادة وأهمية تعزيز الثقافة الإيجابية والرضا الوظيفي لافتاً إلى مبادرة ساعة السعادة في إسعاد العاملين وغرس روح الإيجابية في بيئة العمل كما تحفزهم على زيادة الإنتاجية والتميز.

وقال المساعد حسين محمد المنصوري مدير مشروع جلسة شبابية وعضو المجلس أن الشباب يمتلكون مهارات عالية وقدرات كبيرة وأفكار مستنيرة يجب استثمارها في مسيرة التنمية والتطوير.. مشيداً باهتمام القيادة الشرطية بتحفيز الشباب وإشراكهم بالارتقاء بالعمل الشرطي وإتاحة الفرصة لتدريبهم وتطوير قدراتهم وتأهيلهم ورفع مستوى مهاراتهم الوظيفية.

تعليقات