مجتمع

سيدة رئيساً لهيئة النيابة الإدارية في مصر.. للمرة الخامسة

الثلاثاء 2018.6.26 04:02 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 193قراءة
  • 0 تعليق
المستشارة أماني الرافعي رئيس هيئة النيابة الإدارية الجديد

المستشارة أماني الرافعي رئيس هيئة النيابة الإدارية الجديد

سجلت مصر انتصارًا جديداً للمرأة بعد تعيين المستشارة أماني الرافعي بمنصب رئيس هيئة النيابة الإدارية، وذلك خلفًا للمستشارة فريال قطب، والتي تبلغ السن القانونية للتقاعد أوائل يوليو المقبل.

وتعد الرافعي من أكفأ المستشارين العاملين بهيئة النيابة الإدارية، إذ بدأت عملها بوظيفة مساعد نيابة إدارية عام 1975، وذلك بعد تخرجها في كلية الحقوق بجامعة الإسكندرية، بتقدير جيد جداً عام 1971، ثم حصلت على درجة الماجستير في القانون العام من ذات الكلية عام 1973، ثم عملت بالعديد من النيابات الإدارية بمحافظة الإسكندرية، حتى اختيرت للعمل بالمكتب الفني بالإسكندرية عام 1988، ونظراً لتميزها تم اختيارها للعمل بالمكتب الفني لرئيس الهيئة عام 1994.

وتدرجت الرافعي في المناصب، حيث تولت إدارة العديد من النيابات الإدارية بالإسكندرية اعتباراً من عام 2006، وهي نيابات الإسكندرية القسم الخامس، ونيابة النقل ونيابة التعليم، وفي عام 2011 تولت منصبها كوكيل لمكتب فني الإسكندرية، ثم وكيلاً لفرع الدعوى التأديبية بالإسكندرية، ليتم اختيارها في مارس 2018، وكيلاً للمكتب الفني لرئيس الهيئة للطعون.

وتعد المستشارة أماني الرافعي خامس سيدة تتولى رئاسة هيئة قضائية "النيابة الإدارية"، من بين 24 رئيسًا، إذ كانت المستشارة هند طنطاوي، أول سيدة تتولى رئاسة هيئة قضائية لمدة عامين، ثم المستشارة ليلى جعفر لمدة عام، والمستشارة رشيدة فتح الله لمدة عام، والمستشارة فريال قطب.

وتؤدي الرافعي، الأحد المقبل، اليمين القانونية أمام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ومن ثم تتولى مهام عملها رئيسًا لهيئة النيابة الإدارية، ويفترض ان تبلغ سن التقاعد عام 2019.

من جانبها، أشادت الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة بتوالي اختيار سيدة لشغل هذا المنصب الحيوي والمهم في الدولة، مؤكدة أن المرأة المصرية مشهود لها بالكفاءة والجدارة فى جميع المجالات، وأثبتت دورها ومكانتها في المجتمع، معربة عن بالغ أمنيتها بالتوفيق والنجاح للمستشارة أماني الرافعي في منصبها الجديد.


تعليقات