China
سياسة

كاتب أمريكي بارز: "غزوة" عفرين فاقمت من نكبة سوريا

الأربعاء 2018.1.24 05:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 785قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

حذر الكاتب الأمريكي البارز، ديفيد إجناتيوس، من أن التحالف بين واشنطن والنظام التركي، على شفا انهيار عززته عملية "غصن الزيتون".

إجناتيوس، قال إن التحالف بين الولايات المتحدة وتركيا على شفا انهيار يعززه استمرار الرئيس رجب طيب أردوغان، في توريط نفسه عسكريا في عفرين السورية.

واعتبر إجناتيوس أن "الغزو" التركي للمدينة السورية، تحت مسمى عملية "غصن الزيتون"، فاقم من "النكبة السورية".

وفي مقال نشرته "واشنطن بوست" على موقعها الإلكتروني، قال إجناتيوس وهو صحفي وروائي ومحرر مشارك وكاتب عمود في الصحيفة، إن حديثه الأسبوع الماضي مع الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القوات الأمريكية في الشرق الأوسط، بمكتبه، كان بمثابة تذكير بحدود القوة العسكرية الأمريكية في حسم النتائج السياسية. 

ونقل الكاتب عن مسؤول رفيع في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قوله إن "التهديدات لقواتنا شيء لا يمكن أن نقبله"، لافتا إلى أن هذا ما وصلت إليه العلاقة المتدهورة بين الولايات المتحدة وتركيا إلى حافة الهاوية العسكرية.

دبابة تركية قرب جبل برصايا شمال شرق عفرين

ولفت إلى أن فوتيل خلال حديثه، كان حذرا في وصف مهمة الولايات المتحدة المستقبلية في سوريا، وقال إن تواجد ما يقرب من 1500 جندي أمريكي هناك سيكون "على أساس الأوضاع القائمة".  

وأوضح فوتيل أن القوات سوف تركز على "تحقيق الاستقرار" بدلا من بناء الدولة، والسعي إلى "تعزيز الأمن حتى يتمكن الناس من العودة إلى ديارهم"، ودعم قرارات مجلس الأمن الدولي التي تدعو إلى إقامة سوريا موحدة ومستقلة.

ونوّه الكاتب إلى أن فوتيل زار، الإثنين، مدينة الرقة المدمرة وقال إن الحملة ضد تنظيم "داعش" في المرحلة الأخيرة، وسيشارك المستشارون الأمريكيون والقوة الجوية مع قوات سوريا الديمقراطية في حرب "إبادة" ضد "المئات" من مقاتلي "داعش" المحاصرين أسفل وادي الفرات.

ورأى إجناتيوس  أنه بينما يواصل أردوغان توريط نفسه بهذا الغزو، يجب أن يكون هدف الولايات المتحدة هو التوسط في إجراء حوار بين أنقرة والأكراد؛ ليس فقط في سوريا ولكن أيضا في تركيا نفسها.

تعليقات